خبير لوائح يكشف «قانونية» فسخ مايكون عقده مع النصر

صحيفة عاجل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

15 يومًا تحسم مصير البرازيلي

كشف خبير اللوائح أحمد الأمير المختص بالقانون الرياضي الدولي، الأربعاء، مدى أحقية البرازيلي مايكون بيريرا مدافع فريق النصر، في فسخ التعاقد مع العالمي بسبب أزمة الرواتب المتأخرة.

وأوضح الأمير، عبر الحساب الشخصي على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»: «لو فرضنا صحة الأخبار بتقديم مايكون خطابًا يطالب فيه برواتب ٣ أشهر متأخرة؛ فقانونيًّا، لا يحق للاعب فسخ أو إنهاء عقده مع النصر».

وشدد خبير اللوائح على أن المدافع البرازيلي، إذا قدم الخطاب فعليًّا، فلا يحق له فسخ التعاقد إلا بعد مرور 15 يومًا من تاريخ أمس 26 يناير، بشرط عدم تسليم النصر رواتب اللاعب المتأخرة، خلال هذه المدة.

وكان الجهاز الفني لفريق النصر بقيادة الكرواتي ألين هوفارت؛ تلقى ضربة موجعة قبل أيام من موقعة السوبر أمام الجار اللدود الهلال، بعد تحرك مايكون بيريرا لفسخ التعاقد مع العالمي بسبب المستحقات المتأخرة.

وكشفت «24» الرياضية ، أن المدافع البرازيلي فاجأ إدارة النصر بخطاب رسمي يبلغها فيه بفسخ عقده مع النادي بسبب عدم تسلم أكثر من 3 رواتب شهرية، ليربك حسابات العالمي في هذا التوقيت الحرج.

وتغيب مايكون عن مران العالمي، أمس الثلاثاء، دون الحصول على إذن من الجهاز الفني؛ وذلك قبل أيام من خوض مباراة كأس السوبر السعودي، فيما التزمت إدارة النصر الصمت حيال أنباء فسخ تعاقد المدافع البرازيلي.

وأشار التقرير إلى أن مايكون أكد في خطابه إلى إدارة النصر، أنه على استعداد للتراجع عن فسخ التعاقد بشرط التجديد لمدة سنة إضافية، في الوقت الذي من المرتقب فيه أن يرد العالمي بتوقيع عقوبات على البرازيلي، وفقًا للائحة الفريق عند عودته.

وفرض النصر وصيف الماضي، موعدًا جديدًا أمام الجار اللدود (الهلال)، مساء السبت المقبل، على ملعب الملك فهد الدولي «الدرة»، في ديربي الكبير، على شرف كأس السوبر السعودي.

ودافع مايكون صاحب الـ32 عامًا، عن ألوان أصفر الرياض في 12 مباراة لحساب جميع المنافسات في الموسم الجاري، بمعدل 1010 دقائق، ساهم خلالها في تسجيل هدف وحيد، ويمثل إحدى القطع الأساسية على رقعة العالمي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق