بالفيديو.. استشارية أمراض معدية: انخفاض إصابات بالمملكة مؤشر إيجابي لوعي المجتمع

صحيفة عاجل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الفترة المقبلة ستشهد إقبالاً كبيراً على أخذ اللقاح..

قالت استشارية الأمراض المعدية الدكتورة حوراء البيات، إن استمرار انخفاض حالات الإصابة بفيروس في المملكة خلال هذه الأيام هو مؤشر إيجابي لوعي المجتمع. 

وأوضحت الدكتورة حوراء خلال مداخلة مع "الإخبارية" أن انخفاض الحالات يرجع أيضًا إلى التزام المجتمع خلال العشر الأواخر من شهر ، لافتة إلى أن المؤشر حاليًا يعطي طاقة إيجابية نظرًا للاستقرار نوعا ما في منحى الإصابات التي هى دون الألف.

وأضافت أن زيادة الحالات الحرجة والوفيات يرجع إلى أن الفيروس يستهدف فئات كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة كالسكر والضغط والمصابين بأمراض السمنة. موضحًا أنهم الأكثر عرضة لدخول العنايات الحرجة.

ولفتت إلى أن الفترة المقبلة سوف تشهد إقبالاً كبيراً على أخذ اللقاح، وذلك بعد القرارات التي أصدرتها وزارة العمل والتي نصت على منع أي موظف من دخول أي منشأة قبل أن يأخذ اللقاح، أو أن يعمل مسحة كل أسبوع.

أعلنت إحصائية جديدة لمستجدات كورونا في المملكة خلال الساعات الـ«24» الماضية تضمنت تسجيل 886 حالة مؤكدة وتعافي1127 حالة، فيما بلغ عدد الحالات النشطة 7892 حالة منها 1377 حالة حرجة.

‏وأوصت الوزارة باستمرار الإجراءات الاحترازية بعد أخذ لقاح كورونا مثل لبس الكمامة وترك مسافة آمنة، لافتةً إلى أن اللقاح يُسهم بشكل كبير في تقليل الإصابة، ولكن لا يمنع الإصابة، خاصةً أن «الجائحة لا تزال قائمة».

وسجلت منطقة 281 حالة، وتلتها مكة المكرمة بتسجيل 250 حالة، والمنطقة الشرقية 97 حالة، والمدينة المنورة 63 حالة، وعسير 51، وجازان 46 والقصيم 38، كما سجلت منطقة نجران 15 حالة والباحة 12 وتبوك والحدود الشمالية 10 حالات إصابة لكل منهما، وسجلت منطقة حائل 9 حالات والجوف 4 حالات إصابة.

إلى ذلك أعلنت وزارة الصحة، الاثنين، عن ارتفاع إجمالي الإصابات إلى 433980 حالة، ووصل إجمالي حالات الشفاء من الفيروس إلى 418914 حالة، وتم تسجيل 12 حالة وفاة، ليرتفع إجمالي حالات الوفاة منذ بدء الجائحة وحتى الآن، إلى 7174 حالة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق