كم تطعيمًا مجانيًّا أعطته أمريكا للعالم.. "" يحذّر من "جائحة غير الملقحين"!

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

"الصحة العالمية": نحتاج لقلب الوضع وتوجيه غالبية اللقاحات إلى الدول الفقيرة

كم تطعيمًا مجانيًّا أعطته أمريكا للعالم..

أشاد الرئيس ، جو ، بتوزيع الولايات المتحدة أكثر من 111 مليون لقاح مضاد لكورونا "كوفيد 19" حول العالم؛ حاضًّا في الوقت ذاته الأمريكيين الذين لم يتلقوا اللقاحات بعدُ إلى الإسراع في أخذها لمواجهة انتشار المتحورة «دلتا» الشديدة العدوى.

وقال الرئيس في خطاب ألقاه في البيت الأبيض: «نحن نواجه جائحة غير الملقحين»؛ مضيفًا: «الخبراء يقولون لنا إننا سنرى هذه الإصابات تتصاعد في الأسابيع المقبلة، وهي مأساة يمكن -إلى حد كبير- تجنبها».

وتابع: «تلقيح الولايات المتحدة والمساعدة في تطعيم العالم؛ بهذه الطريقة نوشك على هزيمة الجائحة».

تبرعات مجانية

وأرسلت الولايات المتحدة 111.7 مليون جرعة لقاح إلى أكثر من 60 دولة، وقدمت القسم الأكبر منها عبر آلية "كوفاكس"، وأردف الرئيس الأمريكي: «هذه التبرعات.. مجانية»؛ مشيرًا إلى أن بلاده لا تفرض في مقابلها «أي مطالب أو شروط»، وقال بايدن: «نحن نفعل ذلك لإنقاذ الأرواح وإنهاء هذه الجائحة».

وستباشر الولايات المتحدة اعتبارًا من نهاية الشهر الجاري، إرسال نصف مليون جرعة من لقاح فايزر وعدت بتقديمها لمئة من البلدان النامية.

على المستوى الداخلي، شدد "بايدن" مرة جديدة على ضرورة أن يتلقى الأمريكيون اللقاحات، قائلًا: «إذا كنتم غير ملقحين، أرجوكم، أرجوكم احصلوا على اللقاح». وأشاد الرئيس ببعض المبادرات في القطاع الخاص.

وبلغت الولايات المتحدة، الاثنين الماضي، 70% من البالغين الذين تلقوا جرعة واحدة على الأقل من اللقاح المضاد لـ«كوفيد 19»، بعد حوالى شهر على تاريخ الرابع من يوليو الذي حدده الرئيس لتحقيق ذلك.

تجميد الجرعات

في غضون ذلك، دعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، أمس، إلى تجميد الجرعات المعززة للقاحات المضادة لفيروس ؛ لوضع هذه الجرعات في تصرف البلدان التي لم تحصن سوى قسم ضئيل من سكانها.

وقال، خلال مؤتمر صحافي للمنظمة عقد في جنيف: «نحتاج إلى قلب الوضع بسرعة والانتقال من توجيه غالبية اللقاحات إلى الدول الغنية، إلى توجيه غالبيتها إلى الدول الفقيرة»؛ مؤكدًا أن التجميد يجب أن يستمر «حتى نهاية سبتمبر على الأقل».

يأتي هذا فيما أظهرت بيانات مجمعة، أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في أنحاء العالم يقترب من الـ200 مليون حتى صباح يوم أمس؛ فيما وصل عدد جرعات اللقاحات المعطاة إلى 4.21 مليارات جرعة، كما أظهرت البيانات أن إجمالي الوفيات ارتفع لأربعة ملايين و246 ألف حالة.

كم تطعيمًا مجانيًّا أعطته أمريكا للعالم.. "بايدن" يحذّر من "جائحة غير الملقحين"!

صحيفة سبق الإلكترونية سبق -08-05

أشاد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بتوزيع الولايات المتحدة أكثر من 111 مليون لقاح مضاد لكورونا "كوفيد 19" حول العالم؛ حاضًّا في الوقت ذاته الأمريكيين الذين لم يتلقوا اللقاحات بعدُ إلى الإسراع في أخذها لمواجهة انتشار المتحورة «دلتا» الشديدة العدوى.

وقال الرئيس في خطاب ألقاه في البيت الأبيض: «نحن نواجه جائحة غير الملقحين»؛ مضيفًا: «الخبراء يقولون لنا إننا سنرى هذه الإصابات تتصاعد في الأسابيع المقبلة، وهي مأساة يمكن -إلى حد كبير- تجنبها».

وتابع: «تلقيح الولايات المتحدة والمساعدة في تطعيم العالم؛ بهذه الطريقة نوشك على هزيمة الجائحة».

تبرعات مجانية

وأرسلت الولايات المتحدة 111.7 مليون جرعة لقاح إلى أكثر من 60 دولة، وقدمت القسم الأكبر منها عبر آلية "كوفاكس"، وأردف الرئيس الأمريكي: «هذه التبرعات.. مجانية»؛ مشيرًا إلى أن بلاده لا تفرض في مقابلها «أي مطالب أو شروط»، وقال بايدن: «نحن نفعل ذلك لإنقاذ الأرواح وإنهاء هذه الجائحة».

وستباشر الولايات المتحدة اعتبارًا من نهاية الشهر الجاري، إرسال نصف مليون جرعة من لقاح فايزر وعدت بتقديمها لمئة من البلدان النامية.

على المستوى الداخلي، شدد "بايدن" مرة جديدة على ضرورة أن يتلقى الأمريكيون اللقاحات، قائلًا: «إذا كنتم غير ملقحين، أرجوكم، أرجوكم احصلوا على اللقاح». وأشاد الرئيس ببعض المبادرات في القطاع الخاص.

وبلغت الولايات المتحدة، الاثنين الماضي، 70% من البالغين الذين تلقوا جرعة واحدة على الأقل من اللقاح المضاد لـ«كوفيد 19»، بعد حوالى شهر على تاريخ الرابع من يوليو الذي حدده الرئيس لتحقيق ذلك.

تجميد الجرعات

في غضون ذلك، دعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، أمس، إلى تجميد الجرعات المعززة للقاحات المضادة لفيروس كورونا؛ لوضع هذه الجرعات في تصرف البلدان التي لم تحصن سوى قسم ضئيل من سكانها.

وقال، خلال مؤتمر صحافي للمنظمة عقد في جنيف: «نحتاج إلى قلب الوضع بسرعة والانتقال من توجيه غالبية اللقاحات إلى الدول الغنية، إلى توجيه غالبيتها إلى الدول الفقيرة»؛ مؤكدًا أن التجميد يجب أن يستمر «حتى نهاية سبتمبر على الأقل».

يأتي هذا فيما أظهرت بيانات مجمعة، أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في أنحاء العالم يقترب من الـ200 مليون حتى صباح يوم أمس؛ فيما وصل عدد جرعات اللقاحات المعطاة إلى 4.21 مليارات جرعة، كما أظهرت البيانات أن إجمالي الوفيات ارتفع لأربعة ملايين و246 ألف حالة.

05 أغسطس 2021 - 26 ذو الحجة 1442

09:10 AM


"الصحة العالمية": نحتاج لقلب الوضع وتوجيه غالبية اللقاحات إلى الدول الفقيرة

A A A

أشاد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بتوزيع الولايات المتحدة أكثر من 111 مليون لقاح مضاد لكورونا "كوفيد 19" حول العالم؛ حاضًّا في الوقت ذاته الأمريكيين الذين لم يتلقوا اللقاحات بعدُ إلى الإسراع في أخذها لمواجهة انتشار المتحورة «دلتا» الشديدة العدوى.

وقال الرئيس في خطاب ألقاه في البيت الأبيض: «نحن نواجه جائحة غير الملقحين»؛ مضيفًا: «الخبراء يقولون لنا إننا سنرى هذه الإصابات تتصاعد في الأسابيع المقبلة، وهي مأساة يمكن -إلى حد كبير- تجنبها».

وتابع: «تلقيح الولايات المتحدة والمساعدة في تطعيم العالم؛ بهذه الطريقة نوشك على هزيمة الجائحة».

تبرعات مجانية

وأرسلت الولايات المتحدة 111.7 مليون جرعة لقاح إلى أكثر من 60 دولة، وقدمت القسم الأكبر منها عبر آلية "كوفاكس"، وأردف الرئيس الأمريكي: «هذه التبرعات.. مجانية»؛ مشيرًا إلى أن بلاده لا تفرض في مقابلها «أي مطالب أو شروط»، وقال بايدن: «نحن نفعل ذلك لإنقاذ الأرواح وإنهاء هذه الجائحة».

وستباشر الولايات المتحدة اعتبارًا من نهاية الشهر الجاري، إرسال نصف مليون جرعة من لقاح فايزر وعدت بتقديمها لمئة من البلدان النامية.

على المستوى الداخلي، شدد "بايدن" مرة جديدة على ضرورة أن يتلقى الأمريكيون اللقاحات، قائلًا: «إذا كنتم غير ملقحين، أرجوكم، أرجوكم احصلوا على اللقاح». وأشاد الرئيس ببعض المبادرات في القطاع الخاص.

وبلغت الولايات المتحدة، الاثنين الماضي، 70% من البالغين الذين تلقوا جرعة واحدة على الأقل من اللقاح المضاد لـ«كوفيد 19»، بعد حوالى شهر على تاريخ الرابع من يوليو الذي حدده الرئيس لتحقيق ذلك.

تجميد الجرعات

في غضون ذلك، دعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، أمس، إلى تجميد الجرعات المعززة للقاحات المضادة لفيروس كورونا؛ لوضع هذه الجرعات في تصرف البلدان التي لم تحصن سوى قسم ضئيل من سكانها.

وقال، خلال مؤتمر صحافي للمنظمة عقد في جنيف: «نحتاج إلى قلب الوضع بسرعة والانتقال من توجيه غالبية اللقاحات إلى الدول الغنية، إلى توجيه غالبيتها إلى الدول الفقيرة»؛ مؤكدًا أن التجميد يجب أن يستمر «حتى نهاية سبتمبر على الأقل».

يأتي هذا فيما أظهرت بيانات مجمعة، أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في أنحاء العالم يقترب من الـ200 مليون حتى صباح يوم أمس؛ فيما وصل عدد جرعات اللقاحات المعطاة إلى 4.21 مليارات جرعة، كما أظهرت البيانات أن إجمالي الوفيات ارتفع لأربعة ملايين و246 ألف حالة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة