266 مليار ريال مبيعات نقاط البيع منذ بداية العام.. والرياض الأعلى

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

"الزمامي" يرصد تاريخيًّا أبرز محطات التخلي عن الدفع النقدي بالمملكة

266 مليار ريال مبيعات نقاط البيع منذ بداية العام.. والرياض الأعلى

كشف التقرير الشهري للبنك المركزي من العام الجاري، عن ارتفاع مبيعات نقاط البيع مقابل تراجع السحوبات النقدية خلال فترة الأشهر السبعة الأولى.

وبلغت قيمة مبيعات نقاط البيع خلال أول 7 أشهر من العام الجاري 266.17 مليار ريال، تُعد الأعلى في تاريخها وتحديدًا منذ العام 1995 حتى ؛ وذلك بحسب البيانات المتوفرة من البنك المركزي السعودي.

أما السحوبات النقدية فبلغت قيمتها 347.48 مليار ريال خلال السبعة أشهر الأولى من العام الجاري، وتعد الأدنى منذ العام 2011.

وعن الأداء السنوي لمبيعات نقاط البيع فقد سجلت نموًّا نسبته 42% خلال السبعة أشهر الأولى من العام الجاري مقارنة بنفس الفترة من العام السابق. أما السحوبات النقدية فقد تراجعت بنسبة 6%.

وأظهرت بيانات البنك المركزي السعودي أن مدينة هي الأعلى من بين مدن المملكة الرئيسية من حيث مبيعات نقاط البيع؛ إذ استحوذت على 30.7% بقيمة 81.69 مليار ريال، تلتها بنسبة 16.4% بقيمة 43.55 مليار ريال. ثم الدمام بنسبة 5.4% بقيمة 14.3 مليار ريال. والمدينة المنورة بنسبة 3.7% بقيمة 9.95 مليار ريال. ومكة المكرمة بنسبة 3.3% بقيمة 8.89 مليار ريال.

واستعرض الدكتور أحمد الزمامي رصدًا تاريخيًّا لرحلة التخلي عن الدفع النقدي في ؛ مشيرًا إلى أن تطور عمليات البيع عبر أجهزة نقاط البيع مر بثلاثة تحولات رئيسية.

وغرد قائلًا: 2015 تم تدشين نظام مدى الجديد، وفي عام بدأ البرنامج الإلزامي لتوفير خيار الدفع الإلكتروني في المحلات التجارية، وفي عام انتشرت جائحة ، وساهمت جميعها في تسريع خطوات التحول للدفع الإلكتروني.

01 سبتمبر 2021 - 24 محرّم 1443 12:12 PM

"الزمامي" يرصد تاريخيًّا أبرز محطات التخلي عن الدفع النقدي بالمملكة

266 مليار ريال مبيعات نقاط البيع منذ بداية العام.. والرياض الأعلى

كشف التقرير الشهري للبنك المركزي السعودي من العام الجاري، عن ارتفاع مبيعات نقاط البيع مقابل تراجع السحوبات النقدية خلال فترة الأشهر السبعة الأولى.

وبلغت قيمة مبيعات نقاط البيع خلال أول 7 أشهر من العام الجاري 266.17 مليار ريال، تُعد الأعلى في تاريخها وتحديدًا منذ العام 1995 حتى 2021؛ وذلك بحسب البيانات المتوفرة من البنك المركزي السعودي.

أما السحوبات النقدية فبلغت قيمتها 347.48 مليار ريال خلال السبعة أشهر الأولى من العام الجاري، وتعد الأدنى منذ العام 2011.

وعن الأداء السنوي لمبيعات نقاط البيع فقد سجلت نموًّا نسبته 42% خلال السبعة أشهر الأولى من العام الجاري مقارنة بنفس الفترة من العام السابق. أما السحوبات النقدية فقد تراجعت بنسبة 6%.

وأظهرت بيانات البنك المركزي السعودي أن مدينة الرياض هي الأعلى من بين مدن المملكة الرئيسية من حيث مبيعات نقاط البيع؛ إذ استحوذت على 30.7% بقيمة 81.69 مليار ريال، تلتها جدة بنسبة 16.4% بقيمة 43.55 مليار ريال. ثم الدمام بنسبة 5.4% بقيمة 14.3 مليار ريال. والمدينة المنورة بنسبة 3.7% بقيمة 9.95 مليار ريال. ومكة المكرمة بنسبة 3.3% بقيمة 8.89 مليار ريال.

واستعرض الدكتور أحمد الزمامي رصدًا تاريخيًّا لرحلة التخلي عن الدفع النقدي في السعودية؛ مشيرًا إلى أن تطور عمليات البيع عبر أجهزة نقاط البيع مر بثلاثة تحولات رئيسية.

وغرد قائلًا: 2015 تم تدشين نظام مدى الجديد، وفي عام 2019 بدأ البرنامج الإلزامي لتوفير خيار الدفع الإلكتروني في المحلات التجارية، وفي عام 2020 انتشرت جائحة كورونا، وساهمت جميعها في تسريع خطوات التحول للدفع الإلكتروني.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة