"سبق" تكشف حقيقة الاستعراض بالوعل.. قديم وخارج المملكة

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قوات الأمن البيئي تبذل جهوداً في رصد وضبط أي مخالفات

كشفت "سـبق" حقيقة مقطع الفيديو المتداول في وسائل التواصل الاجتماعي، والذي يظهر فيه عدد من الأشخاص يقومون باستعراض كائن فطري (وعل) مصيد، حيث تبيّن بأن المقطع يعود إلى عام 2017م، وتم تصويره خارج المملكة.

يشار إلى أن القوات الخاصة للأمن البيئي وبالتنسيق مع الجهات المختصة بالأمن العام، تبذل جهوداً كبيرة في متابعة ما ينشر في مواقع التواصل الاجتماعي من مخالفات لنظام ، وتقوم بتطبيق اللائحة التنفيذية لصيد الكائنات الفطرية البرية على المخالفين.

الجدير بالذكر أن عقوبة صيد حيوان "الوعل" للمرة الأولى تبلغ 60 ألف ريال، وفي حال تكرار المخالفة خلال سنة واحدة، تغلظ العقوبة إلى السجن لمدة تصل إلى (10) سنوات، وغرامة مالية تصل إلى (30) مليون ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين.

يشار إلى أنه يمكن الإبلاغ عن أي حالات تمثل اعتداء على البيئة أو الحياة الفطرية على رقمي الطوارئ (996) و(999) في جميع مناطق المملكة و(911) بمنطقتي مكة المكرمة والرياض.

13 سبتمبر - 6 صفر 1443 07:55 PM

قوات الأمن البيئي تبذل جهوداً في رصد وضبط أي مخالفات

"سبق" تكشف حقيقة الاستعراض بالوعل.. قديم وخارج المملكة

كشفت "سـبق" حقيقة مقطع الفيديو المتداول في وسائل التواصل الاجتماعي، والذي يظهر فيه عدد من الأشخاص يقومون باستعراض كائن فطري (وعل) مصيد، حيث تبيّن بأن المقطع يعود إلى عام 2017م، وتم تصويره خارج المملكة.

يشار إلى أن القوات الخاصة للأمن البيئي وبالتنسيق مع الجهات المختصة بالأمن العام، تبذل جهوداً كبيرة في متابعة ما ينشر في مواقع التواصل الاجتماعي من مخالفات لنظام البيئة، وتقوم بتطبيق اللائحة التنفيذية لصيد الكائنات الفطرية البرية على المخالفين.

الجدير بالذكر أن عقوبة صيد حيوان "الوعل" للمرة الأولى تبلغ 60 ألف ريال، وفي حال تكرار المخالفة خلال سنة واحدة، تغلظ العقوبة إلى السجن لمدة تصل إلى (10) سنوات، وغرامة مالية تصل إلى (30) مليون ريال، أو بإحدى هاتين العقوبتين.

يشار إلى أنه يمكن الإبلاغ عن أي حالات تمثل اعتداء على البيئة أو الحياة الفطرية على رقمي الطوارئ (996) و(999) في جميع مناطق المملكة و(911) بمنطقتي مكة المكرمة والرياض.

الكلمات المفتاحية

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة