جامعة الملك سعود تكرّم الفائزين بـ"عنان" لريادة الأعمال الرقمية

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بمشاركة وزارة الاتصالات الشريك الاستراتيجي ومنشآت شريك النجاح

جامعة الملك سعود تكرّم الفائزين بـ

برعاية رئيس جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور بدران العمر وحضور نائب الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس هيثم العوهلي ومحافظ هيئة المنشآت المتوسطة والصغيرة (منشآت) المهندس صالح الرشيد، أُقيم مساء أمس الأربعاء، الحفل الختامي لمعسكر (عنان) لريادة الأعمال الرقمية، حيث تم تكريم الحاصلين على المراكز الخمسة الأولى من المشروعات الريادية الرقمية.

وبدأ الحفل بكلمة ترحيبية للجامعة ألقتها مديرة وحدة الابتكار الرقمي بمعهد ريادة الأعمال الدكتورة نورة الرجيبة وقالت إن تنظيم هذا المعسكر يأتي متسقًا مع رؤية ٢٠٣٠ والأهداف الاستراتيجية لجامعتنا الحبيبة وإسهاماتها في قطاع التحول الرقمي، ففي ضوء التوجهات العالمية نحو التركيز على الاقتصاد المعرفي، تأتي أهمية مشروعات وأنشطة ريادة الأعمال لتأخذ أهمية كبرى في دعم الاقتصاد وزيادة القدرة التنافسية محليًا ودوليًا، فهي أحد الركائز الأساسية والقوة الدافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية على السواء.

وأوضحت الدكتورة "أن التحول الرقمي لا يمكن تحقيقه إلا بسواعد وكفاءات ذوات عقول إبداعية مبتكرة من خلال بيئة محفزة على ذلك تكون المظلة الرئيس في التعليم والتدريب والاحتضان والحماية النظامية، ويمثلها في جامعة الملك سعود – وبحق – معهد ريادة الأعمال الذي يهدف إلى تمكين منسوبي الجامعة وغيرهم من الطموحين للعمل على تطوير حلول تمثل قيمة مضافة في بيئة رقمية سوف تكون هي السبيل الوحيد للتعامل خلال العقد القادم، ولذلك طورت وحدة الابتكار الرقمي من مركز الابتكار التابعة لمعهد ريادة الأعمال من ضمن مشروعاتها الاستراتيجية لهذا الغرض معسكر عنان لريادة الأعمال الرقمية الأول".

وفي نهاية الكلمة، قدمت الدكتورة نورة الرجيبة شكرها الجزيل لفريق العمل وعلى رأسهم المشرف العام على معهد ريادة الأعمال الدكتور إبراهيم الحركان.

بعد ذلك، تم تعريفي عن معسكر (عنان)، تلا ذلك كلمة الشريك الاستراتيجي للمعسكر وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات قال فيها المهندس عادل الزكري مدير إدارة التطوير والابتكار الرقمي "إننا سعيدون بوجودنا معكم في الحفل الختامي لمعسكر جامعة الملك سعود لريادة الأعمال الرقمية "عَنان"، والذي نطمح بإذن الله أن يكون إحدى المبادرات المستمرة التي تُسهم في تحفيز بيئة الابتكار وريادة الأعمال الرقمية الجامعية في المملكة".

وبيّن "الزكري" أن المملكة اليوم هي من أكبر 20 اقتصادًا في العالم ويعد السوق التقني في المملكة هو الأضخم على مستوى المنطقة بقيمة إجمالية تصل إلى 64 مليار ريال سعودي.

وأوضح المهندس الزكري في ختام كلمته، أن معادلة النجاح تكمن في استغلال الفرص وتمكين الكوادر الوطنية وتحفيزهم على الإبداع والابتكار.

وألقى محمد العريفي مدير عام تخطيط ريادة الأعمال في منشآت كلمة شريك النجاح وبين أن لمعسكر عنان أهدافًا تتقاطع مع أهداف منشآت الاستراتيجية حيث تهتم "منشآت" بنشر ثقافة الابتكار وريادة الأعمال، لذلك وفرت عددًا من البرامج والخدمات والمبادرات للربط بين الفكرة والسوق، منها: المعسكرات الريادية الجامعية، ومسرعات الأعمال، ومنصة فكرة لدعم المبتكرين في بناء أفكارهم على احتياجات حقيقة محددة في السوق، بالإضافة إلى الخدمات المقدمة لجميع المستفيدين من مراكز دعم المنشآت، وتطبيق نوافذ منشآت، وأكاديمية منشآت.

إثر ذلك تم عرض المشروعات المتأهلة للمعسكر، وتم إعلان وتكريم الفائزين والرعاة والتقطت الصور الجماعية للجميع في نهاية المناسبة.

جامعة الملك سعود تكرّم الفائزين بـ

جامعة الملك سعود

جامعة الملك سعود تكرّم الفائزين بـ"عنان" لريادة الأعمال الرقمية

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2021-09-30

برعاية رئيس جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور بدران العمر وحضور نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس هيثم العوهلي ومحافظ هيئة المنشآت المتوسطة والصغيرة (منشآت) المهندس صالح الرشيد، أُقيم مساء أمس الأربعاء، الحفل الختامي لمعسكر (عنان) لريادة الأعمال الرقمية، حيث تم تكريم الحاصلين على المراكز الخمسة الأولى من المشروعات الريادية الرقمية.

وبدأ الحفل بكلمة ترحيبية للجامعة ألقتها مديرة وحدة الابتكار الرقمي بمعهد ريادة الأعمال الدكتورة نورة الرجيبة وقالت إن تنظيم هذا المعسكر يأتي متسقًا مع رؤية ٢٠٣٠ والأهداف الاستراتيجية لجامعتنا الحبيبة وإسهاماتها في قطاع التحول الرقمي، ففي ضوء التوجهات العالمية نحو التركيز على الاقتصاد المعرفي، تأتي أهمية مشروعات وأنشطة ريادة الأعمال لتأخذ أهمية كبرى في دعم الاقتصاد وزيادة القدرة التنافسية محليًا ودوليًا، فهي أحد الركائز الأساسية والقوة الدافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية على السواء.

وأوضحت الدكتورة "أن التحول الرقمي لا يمكن تحقيقه إلا بسواعد وكفاءات ذوات عقول إبداعية مبتكرة من خلال بيئة محفزة على ذلك تكون المظلة الرئيس في التعليم والتدريب والاحتضان والحماية النظامية، ويمثلها في جامعة الملك سعود – وبحق – معهد ريادة الأعمال الذي يهدف إلى تمكين منسوبي الجامعة وغيرهم من الطموحين للعمل على تطوير حلول تمثل قيمة مضافة في بيئة رقمية سوف تكون هي السبيل الوحيد للتعامل خلال العقد القادم، ولذلك طورت وحدة الابتكار الرقمي من مركز الابتكار التابعة لمعهد ريادة الأعمال من ضمن مشروعاتها الاستراتيجية لهذا الغرض برنامج معسكر عنان لريادة الأعمال الرقمية الأول".

وفي نهاية الكلمة، قدمت الدكتورة نورة الرجيبة شكرها الجزيل لفريق العمل وعلى رأسهم المشرف العام على معهد ريادة الأعمال الدكتور إبراهيم الحركان.

بعد ذلك، تم عرض فيديو تعريفي عن معسكر (عنان)، تلا ذلك كلمة الشريك الاستراتيجي للمعسكر وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات قال فيها المهندس عادل الزكري مدير إدارة التطوير والابتكار الرقمي "إننا سعيدون بوجودنا معكم اليوم في الحفل الختامي لمعسكر جامعة الملك سعود لريادة الأعمال الرقمية "عَنان"، والذي نطمح بإذن الله أن يكون إحدى المبادرات المستمرة التي تُسهم في تحفيز بيئة الابتكار وريادة الأعمال الرقمية الجامعية في المملكة".

وبيّن "الزكري" أن المملكة اليوم هي من أكبر 20 اقتصادًا في العالم ويعد السوق التقني في المملكة هو الأضخم على مستوى المنطقة بقيمة إجمالية تصل إلى 64 مليار ريال سعودي.

وأوضح المهندس الزكري في ختام كلمته، أن معادلة النجاح تكمن في استغلال الفرص وتمكين الكوادر الوطنية وتحفيزهم على الإبداع والابتكار.

وألقى محمد العريفي مدير عام تخطيط ريادة الأعمال في منشآت كلمة شريك النجاح وبين أن لمعسكر عنان أهدافًا تتقاطع مع أهداف منشآت الاستراتيجية حيث تهتم "منشآت" بنشر ثقافة الابتكار وريادة الأعمال، لذلك وفرت عددًا من البرامج والخدمات والمبادرات للربط بين الفكرة والسوق، منها: المعسكرات الريادية الجامعية، ومسرعات الأعمال، ومنصة فكرة لدعم المبتكرين في بناء أفكارهم على احتياجات حقيقة محددة في السوق، بالإضافة إلى الخدمات المقدمة لجميع المستفيدين من مراكز دعم المنشآت، وتطبيق نوافذ منشآت، وأكاديمية منشآت.

إثر ذلك تم عرض المشروعات المتأهلة للمعسكر، وتم إعلان وتكريم الفائزين والرعاة والتقطت الصور الجماعية للجميع في نهاية المناسبة.

30 سبتمبر 2021 - 23 صفر 1443

11:57 PM


بمشاركة وزارة الاتصالات الشريك الاستراتيجي ومنشآت شريك النجاح

A A A

برعاية رئيس جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور بدران العمر وحضور نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس هيثم العوهلي ومحافظ هيئة المنشآت المتوسطة والصغيرة (منشآت) المهندس صالح الرشيد، أُقيم مساء أمس الأربعاء، الحفل الختامي لمعسكر (عنان) لريادة الأعمال الرقمية، حيث تم تكريم الحاصلين على المراكز الخمسة الأولى من المشروعات الريادية الرقمية.

وبدأ الحفل بكلمة ترحيبية للجامعة ألقتها مديرة وحدة الابتكار الرقمي بمعهد ريادة الأعمال الدكتورة نورة الرجيبة وقالت إن تنظيم هذا المعسكر يأتي متسقًا مع رؤية ٢٠٣٠ والأهداف الاستراتيجية لجامعتنا الحبيبة وإسهاماتها في قطاع التحول الرقمي، ففي ضوء التوجهات العالمية نحو التركيز على الاقتصاد المعرفي، تأتي أهمية مشروعات وأنشطة ريادة الأعمال لتأخذ أهمية كبرى في دعم الاقتصاد وزيادة القدرة التنافسية محليًا ودوليًا، فهي أحد الركائز الأساسية والقوة الدافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية على السواء.

وأوضحت الدكتورة "أن التحول الرقمي لا يمكن تحقيقه إلا بسواعد وكفاءات ذوات عقول إبداعية مبتكرة من خلال بيئة محفزة على ذلك تكون المظلة الرئيس في التعليم والتدريب والاحتضان والحماية النظامية، ويمثلها في جامعة الملك سعود – وبحق – معهد ريادة الأعمال الذي يهدف إلى تمكين منسوبي الجامعة وغيرهم من الطموحين للعمل على تطوير حلول تمثل قيمة مضافة في بيئة رقمية سوف تكون هي السبيل الوحيد للتعامل خلال العقد القادم، ولذلك طورت وحدة الابتكار الرقمي من مركز الابتكار التابعة لمعهد ريادة الأعمال من ضمن مشروعاتها الاستراتيجية لهذا الغرض برنامج معسكر عنان لريادة الأعمال الرقمية الأول".

وفي نهاية الكلمة، قدمت الدكتورة نورة الرجيبة شكرها الجزيل لفريق العمل وعلى رأسهم المشرف العام على معهد ريادة الأعمال الدكتور إبراهيم الحركان.

بعد ذلك، تم عرض فيديو تعريفي عن معسكر (عنان)، تلا ذلك كلمة الشريك الاستراتيجي للمعسكر وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات قال فيها المهندس عادل الزكري مدير إدارة التطوير والابتكار الرقمي "إننا سعيدون بوجودنا معكم اليوم في الحفل الختامي لمعسكر جامعة الملك سعود لريادة الأعمال الرقمية "عَنان"، والذي نطمح بإذن الله أن يكون إحدى المبادرات المستمرة التي تُسهم في تحفيز بيئة الابتكار وريادة الأعمال الرقمية الجامعية في المملكة".

وبيّن "الزكري" أن المملكة اليوم هي من أكبر 20 اقتصادًا في العالم ويعد السوق التقني في المملكة هو الأضخم على مستوى المنطقة بقيمة إجمالية تصل إلى 64 مليار ريال سعودي.

وأوضح المهندس الزكري في ختام كلمته، أن معادلة النجاح تكمن في استغلال الفرص وتمكين الكوادر الوطنية وتحفيزهم على الإبداع والابتكار.

وألقى محمد العريفي مدير عام تخطيط ريادة الأعمال في منشآت كلمة شريك النجاح وبين أن لمعسكر عنان أهدافًا تتقاطع مع أهداف منشآت الاستراتيجية حيث تهتم "منشآت" بنشر ثقافة الابتكار وريادة الأعمال، لذلك وفرت عددًا من البرامج والخدمات والمبادرات للربط بين الفكرة والسوق، منها: المعسكرات الريادية الجامعية، ومسرعات الأعمال، ومنصة فكرة لدعم المبتكرين في بناء أفكارهم على احتياجات حقيقة محددة في السوق، بالإضافة إلى الخدمات المقدمة لجميع المستفيدين من مراكز دعم المنشآت، وتطبيق نوافذ منشآت، وأكاديمية منشآت.

إثر ذلك تم عرض المشروعات المتأهلة للمعسكر، وتم إعلان وتكريم الفائزين والرعاة والتقطت الصور الجماعية للجميع في نهاية المناسبة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة