هل يجب تطعيم الأطفال بلقاح وهل هو آمن؟! مركز الأمراض والسيطرة يجيب

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعد الإعلان عن لقاحات للأطفال من عمر 5 إلى 11 عاماً

هل يجب تطعيم الأطفال بلقاح كورونا وهل هو آمن؟! مركز الأمراض والسيطرة يجيب

علّق مركز الأمراض والسيطرة ، الإثنين، على تخوف ورفض كثيرٍ من الآباء تلقيح أبنائهم من عمر 5 إلى 11 عاماً بلقاحات كوفيد-19، في حملة التطعيم التي ستنطلق في كثيرٍ من دول العالم في شهر نوفمبر المقبل.

وقال عددٌ من الخبراء الصحيين في المركز، إنه وفقاً للبيانات الأطفال يمثلون عدداً صغيراً جداً من الحالات التي دخلت المستشفيات والوفيات في العالم المتعلقة بفيروس كورونا، إلا أن الأبحاث والبيانات العالمية تشير إلى زيادة حالات الإصابة بين الأطفال من سلسلة فيروسات كورونا المختلفة التي ظهرت في عدة بلدان، وهو السبب الرئيس للمطالبة بضرورة تلقي الأطفال التلقيحات للحماية.

وأضاف الخبراء في المركز أنهم سبق أن أوصوا بضرورة تلقيح الأشخاص من عمر 12 وأعلى، وفي الوقت الحالي انتهت الاختبارات السريرية على الأطفال من 5 إلى 11، وأظهرت مأمونية اللقاح وسيتم التأكيد والمراجعة مجدّداً من قِبل خبراء إدارة الأغذية والعقاقير في إدارة الغذاء والدواء الأمريكية حول سلامة اللقاح وفعاليته في 26 أكتوبر الجاري، ويمكن أن تنطلق حملة تلقيح الأطفال في الأسبوع الأول من شهر نوفمبر في الولايات المتحدة والدول الأخرى.

ويقول مركز السيطرة إنه رغم قلة إصابات الأطفال بالفيروس إلا أنهم مازالوا في خطرٍ، وبصرف النظر عن حماية الأطفال لأنفسهم، فان التطعيم مفيدٌ للمصلحة العامة للمساعدة على تقليل انتقال العدوى في المجتمع.

11 أكتوبر 2021 - 5 ربيع الأول 1443 08:28 AM

بعد الإعلان عن لقاحات للأطفال من عمر 5 إلى 11 عاماً

هل يجب تطعيم الأطفال بلقاح كورونا وهل هو آمن؟! مركز الأمراض والسيطرة يجيب

علّق مركز الأمراض والسيطرة الأمريكي، اليوم الإثنين، على تخوف ورفض كثيرٍ من الآباء تلقيح أبنائهم من عمر 5 إلى 11 عاماً بلقاحات كورونا كوفيد-19، في حملة التطعيم التي ستنطلق في كثيرٍ من دول العالم في شهر نوفمبر المقبل.

وقال عددٌ من الخبراء الصحيين في المركز، إنه وفقاً للبيانات الأطفال يمثلون عدداً صغيراً جداً من الحالات التي دخلت المستشفيات والوفيات في العالم المتعلقة بفيروس كورونا، إلا أن الأبحاث والبيانات العالمية تشير إلى زيادة حالات الإصابة بين الأطفال من سلسلة فيروسات كورونا المختلفة التي ظهرت في عدة بلدان، وهو السبب الرئيس للمطالبة بضرورة تلقي الأطفال التلقيحات للحماية.

وأضاف الخبراء في المركز أنهم سبق أن أوصوا بضرورة تلقيح الأشخاص من عمر 12 وأعلى، وفي الوقت الحالي انتهت الاختبارات السريرية على الأطفال من 5 إلى 11، وأظهرت مأمونية اللقاح وسيتم التأكيد والمراجعة مجدّداً من قِبل خبراء إدارة الأغذية والعقاقير في إدارة الغذاء والدواء الأمريكية حول سلامة اللقاح وفعاليته في 26 أكتوبر الجاري، ويمكن أن تنطلق حملة تلقيح الأطفال في الأسبوع الأول من شهر نوفمبر في الولايات المتحدة والدول الأخرى.

ويقول مركز السيطرة إنه رغم قلة إصابات الأطفال بالفيروس إلا أنهم مازالوا في خطرٍ، وبصرف النظر عن حماية الأطفال لأنفسهم، فان التطعيم مفيدٌ للمصلحة العامة للمساعدة على تقليل انتقال العدوى في المجتمع.

الكلمات المفتاحية

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة