الحناء تزين كفوف الفتيات في

المواطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعد “الحناء” من أقدم العادات التي لازالت مستمرة إلى وقتنا الحاضر بمنطقة تبوك، كواحدة من أهم وسائل الزينة التي ترسم الفرح على كفوف الفتيات ابتهاجًا بالمناسبات السعيدة.

طقوس الحناء في

ويأتي المبارك بمظاهره المتعددة التي يحرص عليها الكبير والصغير، وعلى التزيّن فيه بمختلف الألبسة والحُلي :”فرحاً بمقدمه كمناسبة دينيةٍ ووجدانية لها روّنقها وطابعها الخاص، حيث تبدأ الأمهات برسم مختلف النقوش على أقدام وأيدي فتياتهن، بأشكال مميّزة تضفي على جمالهن جمالاً وعلى حضورهن أناقة تزدان بها ومعها ملامح العيد السعيد، التي تخضع معه نقوش الزينة لأساليب فيحرصن على رسم ونقش الحناء بأشكال متنوعة، كون النقش بالحناء من العادات النسائية القديمة التي لاتزال مستمرة إلى وقتنا الحاضر.

الحناء تزين كفوف الفتيات في العيد - المواطن

 

وتهتم النساء والفتيات بمنطقة تبوك بالظهور بأبهى الحلل استعداداً لاستقبال عيد الفطر المبارك والاحتفاء بأيامه من خلال النقش والرسم بالحناء بمختلف أنواعها وألوانها كواحدةً من أبرز مستحضرات التجميل، فهي تستعمل لتطويل الشعر وصبغه والمحافظة على جماله ونعومته، وهو قديم ومن العادات التي لا تندثر.

تقليد تراثي

وأدى الإقبال المتزايد على طلب النقش في مناسبات عديدة إلى جعلها تقليدًا تراثيًا يتطور ويمارس كمهنة ومصدر للرزق في كثير من المواسم والأفراح بأنواعها, ويكون له رسومات بألوان مختلفة مع تلبية طلبات الفتيات بما يخترن من أشكال، مع تفاوت في الأسعار حسب نوع وطريقة تحضير النقش ودقة الرسمة وحجمها وطولها.

الحناء تزين كفوف الفتيات في العيد - المواطن

الحناء


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة المواطن ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المواطن ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة