الارشيف / عرب وعالم / السعودية / دار الخبر

أرامكو تحصد جائزة قولد كويل في السلامة

تمكنت أرامكو السعودية، أن تحصد  جائزة “قولد كويل” في السلامة، التي تُمنح للتميز والجدارة 2022 إذ أعلنت الجمعية الدولية لاتصالات الأعمال (IABC) فوز الشركة بالجائزة تحديداً عن كتابها “أرامكو وفن السلامة”، والذي أصدرته إدارة منع الخسائر بالشركة، وبحسب ما جاء في حيثيات الإعلان عن الجائزة الممنُوحة قالت الجمعية عن الكتاب، أنه كتاب مميز بالفعل حيث يأخذ القراء عبر رحلة بصرية حول المنشورات الخاصة بالسلامة التي تقدمها ارامكو، والتي امتدت فعليًا طوال ثمانين عامًا.

وتصنف الجائزة المعلن عنها والتي حصلت عليها أرامكو ضمن الـ25 فئة متنوعة في مجال الاتصالات، وكانت مشاركة الشركة ضمن عدد 406 مشاركات من ستة عشرة دولة مختلفة.

أكبر مادة نشرتها أرامكو

وقال مصدر، أن أهمية كتاب “أرامكو السعودية وفن السلامة” إنما تأتي من أنه يرفع من خلال عدد صفحاته الـ400 وعي القراء ويثقفهم، مشيرًا كذلك إلى تميز الكتاب أنه استفاد من الإبداع من أجل تعزيز القيمة التي يتضمنها في محتواه، كما أنه يؤكد أيضاً على إيمان أرامكو القوي بأهمية التوعية من أجل الحفاظ على الصحة والسلامة المهنية موظفيها، لافتًا إلى أن المحتوى يعد أكبر مادة نشرتها إدارة منع الخسائر إلى الآن.

جائزة قولد كويل في فن السلامة

وقال عالي الزهراني، نائب رئيس للسلامة والأمن الصناعي، يعتبر هذا الكتاب الفائز بتلك الجائزة، وسيلة اتصال مؤثرة وقوية إذ يستعرض بمحتواه تاريخًا ثريًا زاخرًا بالمواهب الكبيرة التي ارتبطت كلياً برسوخ ثقافة السلامة في أرامكو السعودية، مشيرًا كذلك إلى أن هذا الفوز يؤكد بدوره على قيمة وثراء المحتوى الذي تضمه دفتي الكتاب، كما يؤكد أيضاً على اهتمام الشركة البالغ لقيمة السلامة، وعلى الجهود الفاعلة التي بذلها أشخاص كرسوا حياتهم بالفعل لهذا الهدف وهذه الغاية.

متميز وفريد

وقال السيد/غسان أبو الفرج، كبير مهندسي إدارة منع الخسائر، عندما قمنا بنشر ذاك الكتاب كنا على يقين بأنه متميز وفريد، لكن هذا اليقين تضاعف فعلياً، حينما أكد وأشاد به نخبة بارزة من الخبراء العالميين في مجال الاتصالات، على أنه كتاب يستحق الفوز بالجائزة بجدارة، لا سيما أن هؤلاء الخبراء كانوا مجموعة مختلفة الجهات فمنهم من يمثل: مؤسسات تعليمية، إلى جانب جهات استشارات، فضلاً عن وكالات تسويق، بالإضافة لمؤسسات غير ربحية، وهو ما يدعونا بالتبعية للشعور بالاعتزاز والفخر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة دار الخبر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من دار الخبر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا