الارشيف / عرب وعالم / السعودية / صحيفة سبق الإلكترونية

"لأننا نحبها" تحدد 5 أهداف رئيسة من وراء تعزيز ترشيد

حددت حملة "لأننا نحبها" حزمة من الأهداف، قالت إنها تسعى إلى تحقيقها على أرض الواقع، لتعزيز ترشيد في أوساط المجتمع ، بعد إقناع أفراده بأن الجميع ينبغي أن يشارك في تلك البرامج بوسيلة أو بأخرى.

وتنطلق الحملة بآليات عمل، تعتمد التوعية والإقناع أساساً تقوم عليه، من خلال توضيح عدد من النصائح والإرشادات عند التعامل مع الأجهزة الكهربائية أو المركبات.

وتتركز النصائح على وسائل التعامل السليم والصحيح مع كل جهاز كهربائي أثناء التشغيل، وطريقته، من شأنه الحصول على أقصى فائدة منه، بأقل استهلاك للطاقة الكهربائية.

وأعلنت الحملة أهدافها في خفض التزايد المتسارع في استهلاك الطاقة، وتشجيع ورفع تقنيات كفاءة استهلاك الطاقة في القطاعات المستهدفة، وتقليل الانبعاثات الكربونية الناتجة عن الاستهلاك الزائد للطاقة، وتحقيق الوفورات النفطية المستخدمة في توليد الطاقة، وخفض التكاليف الناتجة عن هدر الطاقة.

وأشارت الحملة إلى أن تحول المملكة إلى كفاءة الطاقة، جاء الاستهلاك العالي من الطاقة، والحاجة القصوى إلى ترشيدها وتحسين بيئة المواصفات الفنية للمنتجات والأجهزة الكهربائية المستهلكة للطاقة، لافتة إلى أنه لهذا السبب تم تأسيس البرنامج السعودي لكفاءة الطاقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا