الارشيف / عرب وعالم / السعودية / صحيفة سبق الإلكترونية

بالأسماء.. وزراء ومسؤولو في العالم يحضرون "قمة المجلس العالمي" في

يشارك العديد من وزراء وخبراء السياحة في العالم، في القمة العالمية للمجلس العالمي للسفر والسياحة في نسختها الثانية والعشرين، التي تناقش سبل مساهمة قطاع السفر والسياحة في تنمية الاقتصاد واستدامته، وفي استحداث فرص عمل جديدة تسهم في تنمية المجتمعات خلال الفترة من 28 نوفمبر وحتى 1 ديسمبر، في فندق الريتزكارلتون.

وتشهد القمّة حضور عدد من الوزراء في القطاعات الحكومية وكبار المسؤولين في قطاع السفر والسياحة حول العالم، وتتضمن القمة جلسات رئيسية وحوارية متنوعة، وهذه قائمة الحضور.

الأمير عبد العزيز بن سلمان آل سعود، .

أ/ أحمد الخطيب، وزير السياحة.

أ/ خالد الفالح، وزير الاستثمار.

أ/ ماجد الحقيل، وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان.

الأميرة هيفاء بنت محمد آل سعود، نائب وزير السياحة.

أ/ عبدالعزيز الدعيلج، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني.

السيد بان كي-مون، الأمين العام السابق للأمم المتحدة.

السيدة تيريزا ماي، رئيسة الوزراء السابقة للمملكة المتحدة "2016-2019".

أرنولد دونالد، نائب رئيس مجلس إدارة شركة Carnival Corporation ورئيس مجلس إدارة المجلس العالمي للسفر والسياحة

أنتوني كابوانو، الرئيس التنفيذي لشركة ماريوت الدولية.

بول غريفيث، الرئيس التنفيذي لمطارات دبي الدولية.

كريستوفر ناسيتا، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة هيلتون.

ماثيو أبشيرش، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة Virtuoso.

جيري إنزيريلو، الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير بوابة الدرعية.

ريتا ماركيز، وزيرة الدولة للسياحة في البرتغال.

أ/ فاطمة الصيرفي، وزيرة السياحة في البحرين.

أ/ أحمد عيسى، وزير السياحة والآثار في .

أ/ نايف حميدي محمد الفايز، وزير السياحة والآثار في الأردن.

ليزا كومينز، وزيرة السياحة والنقل الدولي في بربادوس.

إسحاق تشيستر كوبر، نائب رئيس الوزراء ووزير السياحة والاستثمارات والطيران في جزر البهاما.

سوزان كراوس وينكلر، وزيرة الدولة للسياحة - النمسا.

لينديوي نونسيبا سيسولو، وزيرة السياحة في جنوب أفريقيا.

مارك كيم، وكيل مساعد وزير السفر والسياحة في المكتب الوطني للسفر والسياحة بالولايات المتحدة.

يذكر أن القمة تناقش عددًا من المحاور المهمة؛ أبرزها تطوير قطاع السفر والسياحة والبحث عن عوامل جذب تحقّق متطلبات السياح وتلبّي توقعاتهم، وتحقيق التوازن بين الاستدامة والنمو وتعزيز الابتكار.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا