أمجد الخولى: اكتشاف ليس وصمة عار أو دليلا على أن الأجهزة الصحية مقصرة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

قال أمجد الخولى استشارى وبائيات منظمة الصحة العالمية بالمكتب الإقليمى للشرق الأوسط، إنه تم إبلاغ منظمة الصحة العالمية عن اكتشاف حالتين مصابتين في فرنسا وكانا في زيارة لمصر ووارد جدا إصابتهم في ، ومن الممكن أن يكونا أصيبا خارج مصر.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامى عمرو خليل على من مصر المذاع على cbc، أن ظهور في أي دولة ليس وصمة عار أو دليل على أن الأجهزة الصحية لا تعمل بشكل جيد، ونتمنى من الله أن لا تظهر حالات في مصر، لا أحد يستطيع أن يخفى حالات الإصابات وهى ملزمة خلال 24 ساعة ومن حق منظمة الصحة العالمية حال إخفاء أى إصابات، وهو أمر قاطع وملزم للجميع.

وأكد الدكتور خالد مجاهد المتحدث باسم والسكان، أنه لا يوجد أى حالات مصابة بالكورونا فى جمهورية مصر العربية حتى الآن، وتابع: لا يوجد أى حالات مشتبه فى إصابتها بالمرض.

وقال الدكتور خالد مجاهد فى تصريحات خاصة لـ" السابع"، أن مصر آمنة وهناك إجراءات مشددة بالحجر الصحى بالمطارات والموانئ والمنافذ البرية لمنع انتقال أى مرض أو فيروس، وتابع: نتابع على مدار الساعة ما يحدث فى العالم بشأن أزمة كورونا ورفع درجات التقصى الوبائى لأعلى مستوياتها.

وكانت أعلنت وزارة الصحة والسكان، ومنظمة الصحة العالمية، عن تعافى أول حالة كانت حاملة لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) داخل البلاد لشخص "أجنبي"، وخروجه من مستشفى العزل بعد التأكد من سلبية النتائج المعملية له، وقضائه فترة حضانة الفيروس بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وأكدت الوزارة، أن الفريق الطبى المتابع لحالة الشخص الأجنبى قام بإجراء كافة الفحوصات والتحاليل الدورية، كما تم إجراء تحليل الـ "pcr" له تحت إشراف كل من وزارة الصحة والسكان، ومنظمة الصحة العالمية، عدة مرات متتالية أخرها اليوم بعد قضائه 14 يومًا داخل الحجر الصحي، وجاءت التحليل سلبية فى كل مرة، مشيرًا إلى أنه تلقى الرعاية الطبية الفائقة وحالته الصحية جيدة تمامًًا وخالى من الفيروس، وبهذا تصبح مصر خالية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وأوضحت أنه عند خروج الحالة من المستشفى كان فى استقبالها وفدًا من سفارة بلادها، والذى أشاد بالرعاية الطبية التى تلقاها المريض طوال فترة العزل، مشيدين بالإجراءات والتدابير الوقائية التى تتخذها مصر للتصدى لفيروس كورونا المستجد.

وفى هذا الصدد، أشاد الدكتور جون جبور، ممثل منظمة الصحة العالمية فى مصر بالخطة الاحترازية التى تطبقها مصر للتصدى لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ونجاحها فى اكتشاف الحالة وكفاءة الإجراءات الطبية والوقائية التى تم التعامل بها مع الحالة حتى تمام التعافي، مشيرًا إلى أنه بذلك أصبحت جمهورية مصر العربية خالية تمامًا من الفيروس.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق