تفاصيل جديدة قبل جلسة فتاة التيك توك آيه الشهيرة ب

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تفاصيل جديدة قبل جلسة فتاة التيك توك آيه الشهيرة ب منة عبد العزيز

تنظر المحكمة الاقتصادية الثلاثاء محاكمة المتهمين بالتعدي على المجني عليها فتاة التيك توك آية الشهيرة بـ .وفي ذات السياق تحقيقات القضية، حيث قالت فاطمة في التحقيقات التى جرت معها "إنها من مدينة جرجا محافظة سوهاج، وعايشة مع أبوها صاحب محل الخردة، وأمها ربة منزل، ولديها 4 فتيات و3 شباب أشقاء، وأنها تدرس في الصف الثالث الثانوي التجاري بمدرسة في طرة البلد".وسردت فاطمة تفاصيل حياتها قائلة "انا اتولدت في طرة البلد وكنت بسافر جرجا كتير وأنا صغيرة، وانا بشتغل من وأنا عندي 17 سنة، لأن العيشة صعبة وأهلى مش بيصرفوا علينا زي الأول فاشتغلت في محل ملابس وبعدها مندوبة لشركة خاصة وبعدها محل دهب في المرج ومربية في منزل".وأضافت المتهمة، أنا عرفت منة عبدالعزيز عن طريق كلاشينكوف اللي كنت أعرفه عن طريق واحدة اسمها شهد شطة وعرفت شهد عن طريق بنت اختي روفيده واصلا منة تبقى صاحبة اختي شيماء أكتر لأن معرفتي بها معرفة سطحية، وأول مرة أشوفها كان في شارع الالفي وسط البلد.وقالت المتهمة فاطمة، اللى حصل بالظبط أن منة عبدالعزيز كانت بايتة عندنا أنا وأختى شيماء، فقالت لنا يوم 22 مايو تعالوا نخرج نروح الهرم نقابل كلاشينكوف وناس تانية صحابه وفعلا احنا وافقنا اننا نروح معاها واتحركنا من بيتنا في طرة البلد أنا وشيماء وواحدة صحبتنا اسمها رحمة ناصر ومعانا منة. وتابعت المتهمة حوالي السابعة بالليل تقريبا خرجنا من البيت وركبنا المترو ونزلنا محطة فيصل وبعد كدة ركبنا توك توك واتقابلنا في شارع الهرم مع كلاشينكوف ومازن إبراهيم وبيشوي وهما كانوا راكبين كان سايقها بيشوي ساعتها قعدنا نلف شوية بالعربية عشان كنا بندور على مكان ناكل فيه لكن ملقناش اي مكان عشان حظر التجوال فطلعنا ساعتها على فندق زوسر اللي في الهرم. واستكملت المتهمة، أول ماوصلنا طلعنا كلنا الدور السابع ودخلنا سويت كبير وكان محجوزلنا 3 غرف في الفندق داخل السويت، وبعديها نزل مازن وبيشوي ورجعوا بعد ساعة ونص جابوا حشيش وأكل وسجاير وبعديها طلعنا السويت تاني، واللي شرب الحشيش منة وكلاشينكوف وبيشوي، وبيشوي أخذ 5 اقراص من شريط برشام كان معاه ومنة أخدت قرصين منه، ونزلنا الدور الأرضي في الفندق كلنا.نزلنا البسين كلنا الا مازن وشيماء وبعد كده طلعنا تاني فوق في السويت اللى محجوز لنا وأول ما شيماء اختى طلعت قالت لي هاتي الشنطة بتاعتي في الاوضة التانية اللي جنب السويت وانا فعلا رحت جبت الشنطة بتاعتها من الاوضة ولما فتحتها ملقتش تليفونها فراحت سألت كل الناس اللى كانت موجودة وفتشتني انا ورحمة وكانت عايزة تفتش منة لكن هي مرديتش فأتخانقت معاهم وضربوا بعض هما الاتنين. اغمى على منة ساعتها وفى الوقت ده لقينا مازن بيوري شيماء رسالة على موبايله من الانستجرام بتاع كلاشينكوف لان كلاشينكوف كان فاتح الانستجرام من مازن، والرسالة دي كانت مبعوته من عند منة لكلاشينكوف بتقوله فيها أنها جابتلوا الموبايل الجديد ومصوراله الموبايل فأختى شيماء لما شافت الرسالة قالت لمازن هو ده موبايلي وساعتها عرفنا أن اللي سرق موبايل شيماء هي منة. في وقت ما كانت منة بتفوق بعد ما مازن عرف أنها سرقت الموبايل فأخد موبايلها وقالها أنا هدى موبايلك لشيماء لو مرجعتيش موبايلها فمنة قعدت تقوله عايزة موبايلي وعلت صوتها سعتها مازن ضربها بالأقلام على وشها وراح مفتش شنطتها وطلع منها 150 جنيه وحطهم في جيبة، قعدت تزعق وتقوله هات موبايلي وساعتها بيشوي قال سيبوني أنا هتصرف وهتعامل معاها وأعرف القصة دية وهعرف منها موبايل شيماء فين. بيشوي طلب ياخد منة في الاوضة اللى جنب السويت وحصل فعلا، وسبناه يدخل بيها الاوضة وقفل الباب وقعدوا ساعة مش سامعين صوتهم خبطنا عليهم راح بيشوي قال مش عايز اسمع صوت حد انا هتعامل معاها وبعديها بنص ساعة رحنا نخبط تاني بيشوي فتح بعدها بـ 5 دقائق وكان لابس هدومه ومنة كانت ملط جوه الأوضة، ولبست هدومها وبعدها فهمنا أنه كان نايم مع منة في الاوضة. اتجمعنا تاني في السويت وفضلت منة تسأل عن تليفونها راح مازن ضربها تاني على وشها بالأقلام وبيشوي ومازن زقونا أنا وشيماء ورحمة وكلاشينكوف كان كدة كدة في الاوضة التانية وطلع بعدينا مازن من السويت وساب منة مع بيشوي، قفل الباب عليه وبعد ما قفل الباب دخلنا الاوضة التانية وأول مادخلنا الاوضة سمعنا صوت منة وهي بتقول خلاص يابيشوي ماتضربنيش. منة قعدت تصوت جامد وبعديها طلعنا الطرقة وقعدنا نخبط على باب السويت عشان بيشوي يفتح لنا بس مكنش عايز يفتح وحولنا ندخل السويت بس معرفناش، لحد ما كلاشينكوف نط من بلكونة الأوضة اللي جنب السويت على بلكونة السويت ودخل جوه، وفتحلنا وأول مادخلنا كلنا كانت منة لابسة تي شيرت اسود من فوق وكانت لسه ملبستش البنلطون بتاعها راح مازن مصورها قبل ماتلبس وشتمها وراح ضربها بالقلم جامد وبعديها نزلنا ورحت أنا واختي شيماء على البيت في طرة البلد. واختتمت المتهمة كلماتها، أنا ماساعدتش حد انه يغتصب منة، واللي كان معاه الحشيش وبيشرب بيشوي ومنة وكلاشينكوف، وعمري ما اشتغلت في الدعارة انا كنت رايحة أقضي ليلة حلوة بس مع الشباب صحابي.وأكد مازن إبراهيم طالب بمعهد خاص أنه تعرف عليها منذ 4 اشهر قبل واقعة الفيديو الشهير في عيد ميلاد بمنطقة المهندسين.وتابع أن نجوم التيك توك كانوا متواجدين فى حفل عيد الميلاد ، ولأني عندي صور وفيديوهات على انستجرام وتيك توك كان ساعتها منة في عيد الميلاد ومعاها كلاشينكوف وأنا كنت عايز أتعرف عليها وبعد ما عيد الميلاد خلص رحت أنا وهي وناس صحابنا نايت في شارع النيل. واشار إلى أنه بعد ما وصلت بشوية دخلت دورة المياه لفيت سيجارة حشيش، ولما خرجت وبدأت أشربها لقيت منة جت عليا وقالتلي ممكن أشرب السيجارة معاك وافقت وقعدنا نشرب سوا وهي شربت خمرة وقمنا رقصنا وعملنا 5 فيديوهات يوميها ونزلتهم استوري انستجرام وشيلتهم بعد 12 ساعة ومن هنا بدأت علاقتي بمنة. استكمل المتهم إعترافاته، بعدها بـ 3 أيام كلمتها في التليفون وعرضت عليها تنزل معايا وهي وافقت ونزلت وروحنا المهندسين جبنا مخدرات وشربنا سوا واتصورنا كام صورة من ضمنها الصورة المشهورة وهي لابسة جيبة قصيرة وقاعدة على رجلي وحطيت الصورة على الفيسبوك استوري واتشالت بعد 12 ساعة. عملنا ده 4 فيديوهات اتنين شعبي واتنين خليجي ومن ضمن الفيديوهات مقطع كان فيه منة بتبوسني من خدي والاربع فيديوهات نشرتهم على انستجرام وفيسبوك على الاستوري اتشالوا تلقائيا، وفي نفس اليوم طلبت مني اني اروح لصحبتها " يارا ضبو" وفعلا روحنالها وأول ما وصلنا عند بيتها قابلنا واحد اسمه يوسف سميكة وده كان عايز يعمل معايا مشكلة عشان شاف منة معايا وهو في منطقة شعبية مينفعش ادخل عليهم ببنت زي منة واللي جه هدى الموضوع ساعتها كلاشينكوف وقالي هنحل الموضوع ده مع يوسف. كانت ساعتها منة طلعت عند يارا جابت هدومها ونزلت وأول ما هي نزلت اخدتها ومشيت روحت بيها عند واحد صاحبي اسمه أحمد ميدو في بلاي ستيشن في ميدان لبنان وبعديها روحنا بيت أحمد اللي في الهرم واليوم ده مارست معاها علاقة جنسية وعرفت أنها مش بنت واستمرت العلاقة بينا ومارست معها 6 مرات في شهر، داخل شقق كنت بأجرها في المهندسين والزمالك. في الفترة اللي قبل الواقعة عبارة عن 4 شهور كنا بننزل انا ومنة كافيه الخرابة في وسط البلد وبدأ كلاشينكوف ينزل معانا ونقعد مع بنات ونشرب شيشة ونضحك ونهزر مع بعض ونتفق على فيديوهات، وساعتها علاقتي بكلاشينكوف بقت أقوى من الاول وفي نفس الوقت كان ليا واحد صاحبي اسمه بيشوي اعرفه من 3 سنين، عرفته على كلاشينكوف عشان هما كانوا بيتقابلوا عندي في البيت.يوم الخميس 21 مايو لقيت كلاشينكوف بيكلمني وقالي في مصلحة حلوة بنت هربانة من اهلها هتسيب البيت وتجيله وهي معاها دهب وفلوس وتليفون وهو عاوز يقلب منها حاجة واتفقت معاه اننا نفطر سوى في البيت عندي انا وهو وبيشوي، وبعدها نزلنا قابلنا البنت اللي مش فاكر أسمها في المريوطية بيشوي ساعتها قال عندي مكان في فندق زوسر وقابلنا سراج فاروق عند الفندق وطلعنا احنا والبنت الدور السابع وحجزنا اوضتين واول لما طلعنا كلاشينكوف والبنت دخلو اوضة وانا وبيشوي دخلنا التانية وبعد نص ساعة كلاشينكوف جه اوضتنا وقالنا إنه مارس الجنس مع البنت واخد الموبايل بتاعها وقالها انه رايح يجيب حشيش وطالع. وبعد كدة هيعمل ان الموبايل اتاخد منه من الحكومة وانهم مسكوه بالحشيش عشان نعرف نقلب تليفونها، وفعلا كلاشينكوف نزل الدور السادس وقعد ساعة نزلت عشان اشوفه لقيته موجود وفجأة سمعنا صوت صراخ البنت فوق، طلعنا جري لقينا بيشوي معاها في الاوضة فاحنا فهمنا من المنظر ان بيشوي عايز يمارس معاها الجنس وهي مرضيتش. كلاشينكوف قالها ان الحكومة اخدت التليفون وسابتني ودخلت الاوضة انا وبيشوي نمنا لحد الصبح وبرضه كلاشينكوف دخل الاوضة مع البنت وصحينا الساعة 7 الصبح، ومشينا من الفندق والبنت مشيت وكلاشينكوف وبيشوي اتصلوا بيا واتفقوا معايا انهم يجوا يفطروا معايا وفعلا حصل وبعد الفطار كلمت منة وقولتلها تعالي نتقابل ونبات مع بعض في فندق زوسر في الهرم كلنا، قالتلي انا معايا 3 بنات صحابي شيماء وفاطمة ورحمة قولتلها خلاص هاتيهم معاكي وفعلا اتقابلنا كلنا وطلعنا على الفندق. اول ماوصلنا سراج فاروق كان حاجز لنا اوضتين وسويت فطلعنا الدور السابع مكان الاوض وجبنا شريط برجدين 400 من الصيدلية، وحشيش، وجبنا كرتونة بيبسي كانز وميرندا ودفتر بفرا وسبع علب ال ام احمر واحنا في الطريق رجعنا من شارع فبيشوي وقف عند بتاع صابون كان خلاص هيقفل وأشترى منه موس ولما سألته قالي عشان نقطع بيه الحشيش وروحنا على الفندق بيشوي اخد 5 اقراص، وكله قعد يشرب حشيش ماعدا انا لأني مبطل، وفجأة كله قال تعالو ننزل البسين، فنزلنا تحت كلنا. طلعنا بعدها السويت تاني وفوجئت بشيماء بتقول مش لاقية موبايلي وان في حد مننا اخده وسرقتنا كلنا وقالت انا عاوزة افتش منة هي اللي واخدة الموبايل مني قالتها لا انا مخدتش حاجة وضربوا بعض منة اغمى عليها ساعتها بصيت في موبايلي لقيت كلاشينكوف فاتح انستجرام من عندي ولقيت رسالة من منة بتقوله انا جبتلك موبايل جديد وبعتاله صورته روحت وريت الرسالة ليهم كلهم شيماء قالتلي ايوه هو ده وعرفت ان منة سرقت التليفون.وأضاف : كان ساعتها منة بدأت تفوق وانا خدت منها التليفون عشان هي سرقتني وكمان فتشت شنطتها وطلعت منها 125 جنية وقولتلها انا هدى التليفون لشيماء لحد ماترجعي تليفونها، شيماء قالتلي لا انا عايزة تليفوني فأنا أخدت التليفون بتاع منة وخبيته في الطرقة بتاعت الفندق، واتعصبت على منة اديتها قلمين على وشها وبعديها بيشوي قالنا انه عاوز يتكلم مع منة لوحديهم في اوضة جنب السويت عشان يعرف الموبايل فين. بعد 5 دقايق سمعنا صوت منة بتقول لا متعورنيش وصراخ وبعديها قعدنا نخبط جامد لغاية ما بيشوي فتح وهو بيلبس الملابس بتاعته واول ما دخلنا بيشوي راح قالي انا مارست معاها العلاقة بالعافية.وتابع : اول ماشوفت منة كانت قالعة هدومها وبعدها لبست هدومها وطلبت تليفونها تاني وكلاشينكوف اتحايل عليا عشان اتوسطله عند بيشوي ان هو ياخد منه ويمشوا هما الاتنين وانا فعلا قلت لبيشوي خليهم يمشوا وفعلا بيشوي وافق وانا قولتلهم عاوزين تمشوا امشوا بس هما مرضيوش يمشوا عشان منة كانت عايزة الموبايل. احنا كنا في الاوضة فجأة بيشوي نط من بلكونة الاوضة اللي كنا فيها دخل بلكونة الاوضة اللي فيها منة وبعدها بنص دقيقة سمعنا صوت منة بتصرخ الحقوني متعورنيش يابيشوي انا هقلع لوحدي فاحنا لوحدنا حاولنا نفتح باب السويت معرفناش، لكن بعدها روحنا على الاوضة اللي جنب السويت وكنا شايفين من عندنا في الاوضة بيشوي بيمارس العلاقة مع منة وهي بتصرخ وبعدها كلاشينكوف نط من البلكونة زي مابيشوي دخل وأول ما دخل فتحلنا الباب. دخلت الاوضة لقيت منة بدون ملابس من الاسفل وماسكة البنطلون بتحاول ترفعه ساعتها شيماء صورتها بموبايلها وهي لسه هتلبس البنطلون وكمان ساعتها بيشوي ضربها بالقلم جامد وبعد كدة جبت الموبايل من الطرقة ومشيت انا وبيشوي وروحنا على بيتي.صحيت الساعة 7 الصبح على رنة باب الشقة فتحت لقيت منة قالتلي عايزة فلوس وموبايلي اديتها الموبايل بتاعها وقولتلها امشي من هنا، قالتلي انا عاوزة فلوسي وقعدت تصرخ بأعلى صوت روحت ضاربها واخدت الموبايل منها كسرته وطردتها برة البيت، ونمت الساعة 8 الصبح.صحيت الساعة 3 العصر على تليفونات اصحابي قالولي اصحى شوف النت مقلوب عليك لأن منة نزلت بتقول انك اغتصبتها وخليتها مش بنت وسرقتها وروحت انا عامل الفيديو اللي قولت فيه انا مغتصبتهاش ورفعت صور قديمة لينا على الفيسبوك والانستجرام.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

الطب الشرعي في يفجر مفاجآت جديدة فى فتاة "التيك توك" منة عبدالعزيز

التفاصيل الكاملة لاعترافات المصرية هدير الهادى فتاة التيك توك الجديدة

المصدر العرب اليوم

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق