هل الدعاء أثناء الولادة مستجاب؟

سطور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

محتويات

هل الدعاء أثناء الولادة مستجاب؟

لم يرد في السنة النبوية ما يقول أنّ الدعاء أثناء الولادة أو الدعاء قبل وبعد الولادة وكذلك ساعة الولادة ذاتها؛ أنه مستجاب، ولم يرد عن الرسول - صلى الله عليه وسلم - أنه أشار لتلك الساعة على أنها ساعة استجابة، وعلى ذلك أيضا لم يرد أي دعاء خاص يشير إلى أنه يسهل من عملية الولادة أو يهوّن عليها المخاض، إنما يمكن للمرأة أن تدعو الله بما أرادت في تلك الساعة.[١]

ومما أشار إليه أهل العلم وأثبته في هذه المسألة، أنّ دعوة المضطر مستجابة عند الله وذلك لقوله تعالى: {أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ}،[٢] وقياسًا على مسألة المرأة أثناء الولادة فذلك إن تعسرت ولادتها فهي بهذا الوقت مضطرة والدعاء للمضطر مستجاب، والله أعلم.[١]

هل دعاء النفساء مستجابٌ؟

ودعاء النفساء كدعاء المرأة أثناء الولادة، لم يرد عن أهل العلم ما يشير إلى استجابته، ويمكن للمرأة النفساء أن تدعو الله بأن يجعل طفلها من الصالحين الباريين بوالريه وأن يتمّ عليه صحته، وما ترغب من أمور الدنيا والآخرة.[١]

هل دعاء الحامل مستجابٌ؟

لم يقف أهل العلم فيما يدل على صحة أنَّ المرأة الحامل مستجابة الدعاء لا في الأحاديث المرفوعة ولا الآثار الموقوفة، والذي يجب على المرأة الحامل القيام به هو إحسان الظن بالله واليقين الكامل بالله تعالى، وأن تدعو الله وقتما أرادت وبالشيء الذي تريده من أمر الدنيا والآخرة و صلاح جنينها وأن يجعله الله تعالى من أهل التقوى، ومما يستحب أن يكون عليه حال المؤمن، هو التذلل الكامل لله تعالى واليقين بمدى كرمه وعطائه سبحانه، وأنه يعطي بلا حساب ومن لمعروف أنَّ دعاء الأم لولدها مستجاب، فالله أعلم.[٣]

كيف يمكن أن يُستجاب دعائي؟

وما يمكن للمسلم أن يستعين به من أجل التقرب إلى الله وأن يستجاب الدعاء:

  • عليك بفعل الطاعات التي تقربك من الله تعالى ليستجيب دعائك، ومن ذلك بقراءة القرآن الكريم.[٤]
  • عليك أن تتقربي من الله -تعالى- حتى يستجيب دعائك من خلال النوافل بعد الفرائض.[٤]
  • عليك أن تتقربي من الله لهم من خلال المداومة على ذكر الله في كل وقت.[٤]
  • عليك التقرب من الله -تعالى- ليستجيب لك من خلال تدبر النعم التي أكرمك بها، فالله يحب عباده الشاكرين.[٤]
  • عليك الالتجاء إلى الله -تعالى- بقلب منكسر يرجو الجبر منه والصلاح من خلاله.[٤]
  • عليك بالدعاء في الأوقات التي يكون فيها الدعاء مستجابًا والجئي إلى الله وحده في خلوة تامة بعيدة عن البشر.[٤]
  • عليك بالسعي إلى التقرب من ربك فلا يحول بينك وبين قلبك ما يحول عن الله تعالى، واجعلي قلبك طاهرًا بعيدًا عن الغل والحسد.[٤]
  • عليك بالإخلاص.[٥]
  • عليك بتجنب أكل الحرام أو شربه.[٥]
  • عليك ألا تستعجلي الإجابة.[٥]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت مجموعة من المؤلفين، كتاب فتاوى الشبكة الإسلامية، صفحة 1084. بتصرّف.
  2. سورة النمل، آية:62
  3. محمد صالح المنجد، كتاب موقع الإسلام سؤال وجواب، صفحة 452. بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ مجموعة من المؤلفين، كتاب فتاوى الشبكة الإسلامية، صفحة 5858. بتصرّف.
  5. ^ أ ب ت محمد جميل زينو، كتاب مجموعة رسائل التوجيهات الإسلامية لإصلاح الفرد والمجتمع، صفحة 313. بتصرّف.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة سطور ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من سطور ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق