هل يسبب فيروس ولادة مبكرة للحامل؟

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
كشف  الدكتور أشرف قرطام، أستاذ النساء والتوليد بكلية الطب جامعة عين شمس، أن المناعة هي خط الدفاع الأول للشخص ضد الأمراض، وعلى رأسها فيروس كورونا، وأن التغذية السليمة التي تحتوي على المعادن والفيتامينات، من أهم طرق تعزيز الجهاز المناعي.

وأكد أن نصف السيدات في يعانين من نقص الحديد، و70% ممن انقطع الطمث لديهم يعانون من نقص فيتامين "د"، كما أن 82% من الحوامل يعانون من نقص الزنك.

وأشار إلى أنه أثناء الحمل، قد تفقد السيدة بعض العناصر الهامة، وتكون الأطعمة وحدها غير كافية لتوفير هذه العناصر، مما يستلزم تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية للمساعدة على سد هذا العجز، موضحًا أن الزنك وحمض الفوليك والحديد من أهم العناصر اللازمة للحوامل.

تقوية مناعة الحامل
 
وأوضح "قرطام" أن الحمل يؤثر بشكل كبير على المناعة، حدوث العديد من التغيرات الطارئة في جسم السيدة الحامل مع وجود الجنين داخل أحشائها، حيث يحاول الجسم التأقلم قدر الإمكان مع هذا الوضع الجديد.

وأضاف أن هذه التغيرات تستمر طوال فترة الحمل، موضحًا أن الحامل تصبح أكثر عرضة للإصابة بعدوى الجهاز التنفسي ونزلات البرد، وكذلك عدوى الجهاز البولي، خلال فترات معينة من الحمل.

وأشار إلى أنه لم يثبت حتى الآن أن فيروس يسبب الإجهاض أو الولادة المبكرة، أو ينتقل من الام إلى جنينها، مشددًا على ضرورة زيارة الطبيب في الأوقات المحددة بما يتناسب مع كل حالة.

من جانبه، أكد الدكتور إيهاب خيري الخشاب أستاذ طب الأطفال ورئيس وحدة التغذية الإكلينيكية للأطفال جامعة عين شمس، أن سوء التغذية وعدم الحصول على الفيتامينات والمعادن الأساسية يتسبب في ضعف الجهاز المناعي لدى الأطفال، الأمر الذي يزيد من احتمالية تعرضهم للإصابة بالكثير من الأمراض، خاصة في ظل جائحة كورونا.

وقال إن نقص الفيتامينات والمعادن الأساسية، مثل الزنك، والحديد، وفيتامين "أ"، واليود، والفولات، والسيلينيوم، يطلق عليه "الجوع الخفي" لأنه يؤثّر بشكل سلبي على المناعة، لذلك ينصح بتناول المكملات الغذائية لحماية الطفل من "كوفيد 19".

وذكر أن فيتامين "سي" هام للخلايا المقاومة المسئولة عن مهاجمة الفيروسات ومنعها من الوصول لأعضاء الجسم، كما أنه يعمل كمضاد للأكسدة، موضحًا أن الجرعة المناسبة للأطفال الذكور 90 مليجرام في ، وللإناث 75 مليجرام.

وتابع: للزنك أيضًا دورًا هامًا للأنسجة المخاطية والجلد، كما يعمل على تنشيط الخلايا الليمفاوية، والبلعومية التي تلتهم الفيروسات وتعد أحد الأسلحة المهمة لجهاز المناعة، وينصح بحصول الطفل على 10-20 مليجرام يوميًا.

وأشار إلى أن فيتامين "د" مسئول عن إنتاج مواد مضادة للفيروسات والميكروبات، وأن وجود الزنك وفيتامين "د" في المستوى المطلوب يساعد على التوازن في الجهاز المناعي ومواجهة ما يعرف بـ "العاصفة المناعية" المسببة في الإصابة بمضاعفات كورونا والتي قد تودي بحياة الشخص.

وقدم مجموعة من النصائح الغذائية لتقوية المناعة، أهمها الابتعاد عن تناول الوجبات الجاهزة، والأطعمة التي تحتوي على مواد حافظة، والحرص على تناول غذاء متوازن يضم الخضروات والفواكه الطازجة والبروتين والدهون نافعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق