مي محمود: مشاركة المرأة في العمل يزيد من معدلات النمو الاقتصادي

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
شارك المجلس القومى للمرأة فى تحكيم وتوزيع جوائز مبادرة " فكرتك " الذى نظمته إحدى شركات الإتصالات بالتعاون مع المجلس وهيئة الأمم المتحدة للمرأة UNWOMEN ووزارة الإتصالات وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس حيث تم الإعلان عن المشروعات الثلاثة التى فازت فى هذه المبادرة والتى تم تقديمها من خلال منصة فكرتك.

تهدف هذه المبادرة لتؤكد على الالتزام بتحقيق المساواة بين الجنسين وأهمية التمكين الإقتصادى للمرأة . 

وفى كلمتها أكدت الأستاذة مى محمود المديرة العامة لتنمية مهارات المرأة بـ المجلس القومى للمرأة على الدور الهام الذي تلعبه المرأة في السوق المصرى، متابعة أن الدولة المصرية تولى اهتماما كبيرا بتمكين المرأة اقتصاديا وتعزيز مشاركتها لدفع عجلة التنمية.

وأشارت إلى أن زيادة مشاركة المرأة المصرية في العمل يزيد معدلات النمو الاقتصادي بنحو 30%، كذلك تستحوذ المرأة في على حصة  37% من مشروعات ريادة الأعمال، كما وصلت نسبة ملكية السيدات لشركات خاصة إلى ١٦٪، ونسبة حصول المرأة المصرية على 51% من إجمالي القروض الموجهة إلى الأعمال متناهية الصغر، فضلًا عن ارتفاع نسبة المشروعات الصغيرة الموجهة للمرأة إلى 69% العام الماضي. 

الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة المصرية

وأوضحت أن المجلس يعمل فى إطار تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لتمكين المراة المصرية ٢٠٣٠ والتى من أهم محاورها التمكين الاقتصادي ودور ريادة الأعمال في النهوض بالأسرة المصرية، مؤكدة أن مصر  لديها موارد كثيرة تسمح لها بالتميز في قطاعات عديدة بالاضافة ان السوق المحلي يتميز بقدرته على استيعاب الافكار الجديدة والمبتكرة ، كما أننا نهتم بالشراكة مع جميع مؤسسات الدولة و القطاع الخاص لانه يمثل البوابة الرئيسية للاستثمار في الأفكار الناشئة.

وأضافت أن المجلس يعمل على تقديم  كافة أوجه الدعم الفني وتنمية القدرات من خلال التدريب التى يتم تنفيذها  مع شركائنا من وزارة الاتصالات وهيئة الامم المتحدة ومنظمة العمل الدولية في مجال التسويق الالكتروني والتثقيف المالي والارشاد السريع لاتاحة المعرفة والفرصة لدى المشروعات الناشئة للتغلب على التحديات التى تواجهها سواء في التسويق او ادارة ميزانية مشروعاتهن.

هيئة الأمم المتحدة

وأشارت الأستاذة جيلان المسيرى، نائبة ممثل هيئة الأمم المتحدة للمرأة بمصر، إلى الدعم الذي تقدمه هيئة الأمم المتحدة للمرأة (UN Women) الي رائدات الأعمال لدعم شركاتهن الناشئة من خلال "التمكين الاقتصادي للمرأة من أجل النمو الشامل والمستدام في مصر"، الذي يتم تنفيذه بالشراكة مع المجلس القومي للمرأة بدعم من حكومة كندا، ويشمل ربط الشركات الناشئة المملوكة للمرأة بحاضنات ومسرعات الأعمال للحصول على خدمات مثل الدورات التدريبية والاستشارات لتطوير خطة العمل الخاصة بشركاتهن، بالإضافة إلى الإرشاد والتوجيه والتواصل مع المستثمرين.

مبادرة فكرتك

كما أكدت على أهمية مبادرة " فكرتك " التى تهدف إلى تقديم الدعم والمساندة لرائدات الاعمال حيث ان نسب مشاركة المرأة فى ريادة الأعمال اقل بكثير عن الرجال وتواجه النساء عقبات مختلفة خصوصا في المراحل الأولى فى حياة المشروع.

التمكين الاقتصادى

كما أكدت الدكتورة نجوى الشناوى رئيس الإدارة المركزية للمعلومات ودعم اتخاذ القرار بوزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات على أهمية وجود مثل هذه المبادرات التى تساعد السيدات على التمكين الإقتصادى وخلق فرص عمل جديدة أمامهن.

وأثنت على استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة فى تنفيذ المشروعات التى تم تقديمها مؤكدة على أن إستخدام التكنولوجيا له دورا هاما فى تسويق المنتجات. 

المشروعات الثلاثة الفائزة

وتم الإعلان عن المشروعات الثلاثة الفائزة وهم مشروع " فسحة "  الذى يساعد السائحين والأجانب على التعرف على الأماكن السياحية والتاريخية فى مصر، والمشروع الثاني هو مشروع " ورشتك " الذى يعمل على اكتشاف مهارات السيدات وتنميتها وكيفية الإستفادة من هذه المهارات فى تعلم حرفة تستطيع من خلالها تحقيق عائد اقتصادى لها، والمشروع الثالث هو مشروع " همة " وهو يعالج مشكلة الأطفال ذوى الإحتياجات الخاصة ورفض استقبال بعض المدارس لهم وكذلك مشكلة التنمر ضد هؤلاء الأطفال.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق