أغراض موجودة في كل منزل تُشكل خطراً على الصحة

البشاير 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

غالباً ما نعتقد أن منزلنا آمن ونظيف لا يشكل خطرًا على صحتنا، لكن في الحقيقة، قد يحوي المنزل الكثير من الأخطار، ووفقًا للتقارير الطبية، دخل العديد من الناس المستشفيات جراء تجاهلهم التعليمات أو التحذيرات المرفقة بتلك الأغراض التي تحتاج إلى عناية خاصة.

معجون الأسنان

قد تُفاجئ بوجود معجون الأسنان ضمن قائمتنا، فهو مصمم أساسًا لتنظيف الأسنان والعناية بها، وهو أكثر الأغراض استخداماً ضمن المنزل.

في الحقيقة، لا يجب علينا ترك معجون الأسنان في متناول أيدي الأطفال، فابتلاع الأطفال كمية زائدة من معجون الأسنان قد يسبب خطر التسمم.

أوراق شجرة الحب

شجرة الحب هي نوع شائع جدٌ من نباتات الزينة في المنازل، وعلى الأرجح أنكم شاهدتم تلك الأوراق التي تكون على شكل قلب، وهي ذات مظهر جميل حقاً، بالإضافة إلى أنها لا تحتاج إلى عناية أو اهتمام كبيرين. في المقابل، قد تكون هذه النبتة خطيرة جداً، خاصة بالنسبة لفئات عمرية محددة.

لن تؤثر أوراق الشجرة على البالغين، لكن خطورتها تكمن في تناول الأطفال أو الحيوانات الأليفة لهذه الأوراق، فقد يؤدي تناولها أو هضمها إلى تهيّج في الفم وفرط سيلان اللعاب والغثيان وصعوبة في البلع.

 بذور الكرز

الكرز فاكهة لذيذة ومليئة بالمغذيات، لكن علينا ألا نتناول بذورها أبداً، فهي سامة جداً. حيث تحوي البذور غلوكوزيدات السيانوجينيك، والذي يتحول بعد تناوله في جسمنا إلى كميات ضئيلة من السيانيد.

لا تحوي بذور الكرز فقط مركبات سامة، فهناك فواكه أخرى تحوي ضمن بذورها كميات من السيانيد –لكن بشكل أقل– مثل المشمش والخوخ والدراق، وعلى أي حال، تكون بذور تلك الفواكه كبيرة ما يجعل بلعها غير ممكن أساساً.

 أدوات الطهي غير القابلة للالتصاق

من المؤكد أن أدوات الطهي غير القابلة للالتصاق تسهّل حياتنا وتوفر علينا ساعات من الغسيل وإزالة بقايا الطعام المحروق. تُطلى سطوح تلك الأدوات بالتيفلون، وهي مادة كيميائية لا تشكل خطرًا بحد ذاتها، لكن تناول تلك القشرة من التيفلون –عن طريق الخطأ– سيؤدي إلى وصولها للجهاز الهضمي.

لكن المشكلة تكمن في انحلال التيفلون عند درجة حرارة 315 درجة سيليزيوس، ما يؤدي إلى إطلاق الغازات السامة والتي قد تؤدي إلى حالة طبية اسمها حمى دخان البلمرة، وهي حالة طبية تؤدي إلى حمى شديدة وصعوبة في التنفس وضعف عام.

معطرات الجو

وفقًا للأبحاث، يُصنف ربع تلك المواد المستخدمة في معطرات الجو ضمن قائمة المواد الخطرة والسامة، وهي نفس المواد والمركبات التي يمتصها جسمنا بسهولة عن طريق التنفس.

 من المركبات الكيميائية الشائعة التي نجدها في معطرات الجو هي الفثالات، وهي مركبات مشهورة تُعرف بتغيير التوازن الهرموني في الجسم ما يؤدي إلى تشوهات خلقية ومشاكل في الجهاز التكاثري جراء استنشاق تلك المواد لفترات طويلة.

 بذور التفاح

التفاح فاكهة يحبها الجميع، ولا يكتمل طبق الفاكهة بدون التفاح.

لكن في الحقيقة، لربما سمعتم المعلومات الشائعة حول احتواء بذور التفاح على مادة السيانيد، وأن تناول 20 بذرة تفاح قد يقتل إنسانًا بالغاً، أو قد يسبب ضررًا على الدماغ أو الغيبوبة.

ملمعات الأثاث

تلميع الأثاث يعطيه منظرًا براقًا، كما يكسب الخشب والأثاث القديم هيئة جديدة. في المقابل، عليك أن تكون حذرًا عند التعامل مع ملمّع الأثاث، خاصة أننا نضع تلك المنتجات في الخزائن، ما يعجلها خطرًا حتى الأطفال.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البشاير ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البشاير ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة