تغير شكل الفصول بالمدارس الأمريكية.. حواجز بلاستيكية وإزالة المفروشات

اليوم السابع 0 تعليق ارسل تبليغ حذف مشاركة الارباح

تستعد المدارس فى جميع أنحاء العالم لإعادة إفتتاحها مع بداية العام الدراسى الجديد، خلال فترة انتشار فيروس فى البلاد، لذلك تحرص المدراس على اتباع طرق من كوورنا مثل ارتداء الأقنعة وغسل اليدين بالماء والصابون و التباعد الاجتماعى، ولتحقيق الشرط الأخير، ابتكرت بعض المدارس حيل  مختلفة لتساعد على وضع مسافة بين التلاميذ، وفى إطار هذا السياق، نشر موقع " insider "، تقرير عن بعض المدارس التى نفذت بعض الطرق لتحقيق التباعد الاجتماعى داخل الفصول الدراسية .

حرصت كيم والاس، معلمة بمرحلة ما قبل الروضة في ولاية ألاباما بأمريكا، على إزالة جميع العناصر التى تساعد على انتقال الفيروس، مثل السجاد والوسائد من الفصل بالإضافة إلى وضع فواصل المكتب، بين الطلاب لتساعد على تحقيق التباعد الاجتماعى .

أحد الفصول الدراسية فى ألاباما قبل الكورونا
أحد الفصول الدراسية فى ألاباما قبل الكورونا
حد الفصول الدراسية فى ألاباما أثناء كورونا
حد الفصول الدراسية فى ألاباما أثناء كورونا

 

حرصت أنجيلا روبينز معلمة لغة فرنسية ومسرح في مدرسة ثانوية في كمبرلاند بفيرجينيا بأمريكا على إضافة فواصل مكتبية من خلال استخدام أرفف الملابس وستائر الحمام .

مدرسة ثانوية في كمبرلاند قبل كورونا
مدرسة ثانوية في كمبرلاند قبل كورونا
مدرسة ثانوية في كمبرلاند أثناء كورونا
مدرسة ثانوية في كمبرلاند أثناء كورونا

 

وأما أنسلي همبل معلمة روضة أطفال في مونرو بولاية لويزيانا بأمريكا، حرصت على إضافة فواصل زجاج شبكي على الطاولات  .

روضة أطفال في مونرو بولاية لويزيانا قبل كورونا
روضة أطفال في مونرو بولاية لويزيانا قبل كورونا
روضة أطفال في مونرو بولاية لويزيانا أثناء كورونا
روضة أطفال في مونرو بولاية لويزيانا أثناء كورونا

 

وقام سيدنى بانير، مدرس اللغة الإنجليزية بالمدرسة الثانوية في ميدلاند بتكساس، بإضافة فواصل على طاولات الفصول الدراسية لتحقيق التباعد الاجتماعى عند عودة الطلاب بعد تنفيذهم لقرار المدرسة بأن تكون الأسابيع الأربعة الأولى من العام الدراسى عبر الإنترنت.

مدرسة الثانوية في ميدلاند قبل كورونا
مدرسة الثانوية في ميدلاند قبل كورونا

مدرسة الثانوية في ميدلاند أثناء كورونا
مدرسة الثانوية في ميدلاند أثناء كورونا

حرصت مدرسة فيليسيا مورجان الابتدائية في إل لاجو بتكساس، بتجهيز الفصول الدراسية بإضافة دروع بلاستيكية على طاولات الطلاب، لتحقيق التباعد الاجتماعى، مع تنفيذ طرق الوقاية الأخرى لمنع انتشار فيروس كورونا فى المدرسة.

مدرسة فيليسيا مورغان الابتدائية قبل كورونا
مدرسة فيليسيا مورجان الابتدائية قبل كورونا
مدرسة فيليسيا مورغان الابتدائية أثناء كورونا
مدرسة فيليسيا مورجان الابتدائية أثناء كورونا

وقامت ميلين، معلمة بالصف الأول في تشاتانوجا بولاية تينيسي، بإضافة دروع على طاولات الطلاب داخل الفصول الدراسية لتحقيق التباعد الاجتماعى بين الطلاب.

مدرسة بولاية تينيسي أثناء كورونا
مدرسة بولاية تينيسي أثناء كورونا

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق