"العجلة هى الحل".. سكان العاصمة الفرنسية يهربون من إلى الدراجات

اليوم السابع 0 تعليق ارسل تبليغ حذف مشاركة الارباح

لجأ الكثير من سكان العاصمة الفرنسية باريس، إلى ركوب الدراجات خلال الفترة الحالية التي تفشى فيها فيروس في أغلب بلدان العالم وحصد الكثير من الأرواح، حيث تتوافر الأجواء الآمنة خلال ركوب الدراجات للابتعاد عن أماكن الزحام في المواصلات العامة لتكون حلا مؤقتا للوقاية من الإصابة بكورونا.

وذكرت الفرنسية ، أيضا فى تحديث يومى بموقعها الإلكترونى ، أن عدد المنقولين إلى المستشفيات للعلاج من كوفيد-19 ارتفع خلال الأسبوع الماضى إلى 2464 فى مقابل 2432 ، وقالت، إن من بين هؤلاء 427 نقلوا إلى وحدات الرعاية المركزة خلال الأيام السبعة الماضية صعودا من 417 فى إحصاء أمس.

وتواجه فرنسا، مثل الدول الأوروبية الأخرى، قفزة فى حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد مما حدا بالحكومة إلى التعهد باتخاذ خطوات للإسراع بالفحوص وتشديد الإجراءات فى المناطق مرتفعة الإصابة لتجنب العودة إلى إجراءات العزل العام التى فرضت فى وقت سابق من العام الجاري.

اجراءات وقائية من الاصابة بكورونا
اجراءات وقائية من الاصابة بكورونا

 

الدراجات في شارع ريفولى
الدراجات في شارع ريفولى

 

اللجوء لركوب الدراجات للابتعاد عن زحام المواصلات العامة
اللجوء لركوب الدراجات للابتعاد عن زحام المواصلات العامة

 

تفشى كورونا فى فرنسا
تفشى كورونا فى فرنسا

 

ركوب الدراجات انتشر فى باريس
ركوب الدراجات انتشر فى باريس

 

ركوب الدراجات لم يكن بديلا لارتداء الكمامة
ركوب الدراجات لم يكن بديلا لارتداء الكمامة

 

ركوب الدراجات وسيلة تنقل أمنة
ركوب الدراجات وسيلة تنقل أمنة

 

شوارع باريس
شوارع باريس

 

لم يقتصر ركوب الدراجات على الرجال فقط فى باريس
لم يقتصر ركوب الدراجات على الرجال فقط فى باريس

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق