جدران ناطقة بالإبداع.. فنان برتغالى يحوّل مبانى سكنية لتحف فنية.. ألبوم صور

اليوم السابع 0 تعليق ارسل تبليغ حذف

حوّل فنان البرتغالى سيرجيو أوديث، الجدران المتآكلة والمبانى المهملة، إلى تحف تشكيلية ناطقة بالإبداع، تجبر المارة فى شوارع بلده على التوقف والتمعن فى حقيقة لوحاته الجدارية الشبيهة بمشاهد الواقع.

الفنان البرتغالى، جعل من المباني السكنية القديمة والأسطح الخرسانية المقشرة، قطعا فنية ثلاثية الأبعاد تلفت الأنظار، حسبما نشرت شبكة الرؤية صورا لخداع الفنان فى الصورة.

واكتسب أوديث لقب «المخادع»، لقدرته المذهلة على تحويل المشاهد العادية إلى لوحات غارقة في التفاصيل العميقة والخيالية لكائنات حية أو مركبات متوقفة، بدرجة تدفع الناظر إليها للاعتقاد بأنها حقيقية، حيث تُظهر مجموعة من الصور نشرتها «ذا صن» البريطانية، إبداع ريشة أوديث في تحويل هيكل خرساني مهمل إلى مشهد شاحنة متهالكة قديمة الطراز، وقطعة خرسانية أخرى إلى رولز رويس كلاسيكية.

وتعكس إبداعات فنان الجرافيتي أسلوبه الفكاهي في الحياة، إذ يظهر في صور لوحاته وهو يتحدث مع ديك عملاق أو ضفدع أزرق، بينما يبدو في أخرى كما لو كان يحاول السيطرة على ضبع متوحش في لوحة نابضة بالحياة.

 

3
صورة توضيحية لشكل مجسم يجمع السيارة والكلب والظل 

 

4
ضفدع ثلاثى الأبعاد

 

5
سيارة قديمة ثلاثية الأبعاد

 

963686

رسم ثلاثى الأبعاد لسيارة نقل

 

963687

ديك على الحائط

 

963908
صورة لفهد فى قبضة صاحبة

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق