الوجه الآخر للفيروس.. يسبب ركود الحرف اليدوية بالمغرب.. ألبوم صور

اليوم السابع 0 تعليق ارسل تبليغ حذف

يعيش الحرفيون المغاربة، الذين يعملون فى قطاع مهم لاقتصاد البلاد، أسوأ لحظاتهم منذ شهور بسبب أزمة فيروس ، التى أدت إلى تراجع إنتاجهم بنسبة 70%.

 

وفى تصريحات لـ(إفي)، قال التاجر عبد اللطيف الشقرونى، الذى يبيع العديد من المنتجات بدءا من الحقائب الجلدية إلى البضائع المصنعة من الصوف: "أفتح متجرى للتهوية، لأننى لا أبيع أى شيء".

 

وأوضح التاجر أن الوباء كشف حقيقة واضحة تتمثل فى أن القطاع الذى يستحوذ على 6.7% من الناتج المحلى الإجمالى للبلد، يعتمد على الزوار الأجانب، وعلى الرغم من أن 80% من إنتاج قطاع الحرف اليدوية مخصص للسوق المحلى، إلا أن السائحين الأجانب (13 مليونا فى عام ) هم أكبر مستهلكين للمنتجات الحرفية الموجودة فى الأسواق والبازارات بالمغرب.

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق