----

تطوير ميدان للطيران بأسوان وتغيير اسمه إلى «مجدي يعقوب» (صور)

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل تبليغ حذف مشاركة الارباح
التقى اللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان، الدكتور عبد العزيز فاروق رئيس قسم العمارة بالأكاديمية البحرية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى، بحضور الدكتور عطا الله حشاد رئيس فرع الأكاديمية، والعميد أيمن رضا رئيس المدينة.

وتناول اللقاء عرض لوحات تصميمات مشروع تطوير وتجميل ميدان الطيران والذي سيتم تحويله لميدان الدكتور مجدي يعقوب مصمم على أساس وضع تمثال جراح القلب العالمى بوسطه مع وتسليط إضاءة منعكسة على وجهه من أسفل مياه النافورة التي حوله ليحيطه أحواض الزرع والورود بألوان متناسقة، كما شمل التصميم تجميل الجزيرتين التي أمام وخلف التمثال، وتسليط إضاءه متوازية على واجهة محكمة أسوان الابتدائية كخلفية معمارية فرعونية، مع وضع مظلات ملونه على جانبى كورنيش النيل لإتاحة المجال أمام المواطنين والسائحين للإستمتاع بهذه البانوراما الجمالية.

محافظ أسوان يقرر فتح شارع أبطال التحرير ويحيل مسئولين للتحقيق (صور)

وطالب محافظ أسوان بتعميم فكرة تركيب المظلات بطول الكورنيش على أن يتم تصنيعها من مواد تتحمل المتغيرات المناخية ودرجات الحرارة العالية وأن تكون قابلة للغسيل والتنظيف المستمر، مشيدا بالدور المجتمعى الرائد للأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى بإعتبارها بيت الخبرة التي تعتمد عليه المحافظة للاستفادة من إمكانياتهما العلمية والتكنولوجية وإستثمارها في تنفيذ المزيد من المشروعات وخاصة في مجال التطوير والتجميل.

حيث وضعت الأكاديمية تصميم جديد لتطوير وإعادة تخطيط ميدان المحطة ليكون واجهة حضارية أمام الزائرين والقادمين للمدينة عن طريق قطارات السكك الحديدية حيث سيعتمد التخطيط الجديد على تفريغ الميدان من التكدس والاختناق المرورى بإقامة باركن كبير للسيارات والأتوبيسات في أحد جوانب الميدان لمنع الوقوف أمام المحطة مع تركيب مشايات ورفع كفاءة النوافير وزيادة مساحات التشجير.

وفى نهاية اللقاء استمع اللواء أحمد إبراهيم لشرح من الدكتور عبد العزيز فاروق للتصور العام لمشروع إنشاء مستشفى أورام الأطفال الجديد بمنطقة الخزان غرب والمخطط إنشاؤه على مساحة 2،8 فدان منها 4800 مبانى من البدروم والأرضى و6 أدوار والباقى لاند سكيب وبتكلفة تقديرية 371 مليون جنيه للإنشاءات بخلاف تكلفة التجهيزات والمعدات الطبية حيث سيقوم المحافظ بعرض فكرة تنفيذ هذا المشروع الحيوى على الجهات والوزرات المعنية لتوفير الاعتمادات المالية اللازمة لتنفيذه من أجل تخفيف أعباء السفر والانتقال على مواطنى أسوان، علاوة على أنه سيكون قبلة للسياحة العلاجية لأبناء الدول الأفريقية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق