سائحو المكسيك يقضون وقتًا ممتعًا مع الحيتان الرمادية المهاجرة.. ألبوم صور

اليوم السابع 0 تعليق ارسل تبليغ حذف

أدى الوصول السنوي للحيتان الرمادية المهاجرة، بالتزامن مع انخفاض في حالات الإصابة بفيروس ، إلى توفير خدمة جديدة تحتاج إليها صناعة المتضررة في المكسيك.

 

تعتبر المواجهات عن قرب مع أحد أكبر الحيوانات على هذا الكوكب -الحوت الرمادي- فترة راحة مرحب بها من جائحة أودى بحياة أكثر من 200000 شخص في المكسيك - وهي ثالث أعلى حصيلة في العالم.

 

 تسافر الحيتان الرمادية كل عام حوالي 9000 كيلومتر، من مناطق التغذية الصيفية قبالة ألاسكا للتزاوج والولادة في المياه الدافئة قبالة شمال غرب المكسيك.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق