المحاربة الصغيرة.. طفلة تزيل النفايات البلاستيكية من شواطئ ريو دي جانيرو

اليوم السابع 0 تعليق ارسل تبليغ حذف

نينا جوميز، ليست طفلة عادية، بنظارات واقية وردية زاهية، تلتقط مع والدها القمامة من المياه على طول شواطئ ريو دي جانيرو، تنطلق على لوح تجديف في مياه لخليج جوانابارا في ريو، حيث تمسك الزجاجات والأكياس البلاستيكية وتضعها في شبكة.

 

نينا البالغة من العمر 4 سنوات، أطلق عليها أصغر "وكيل أخضر"، تجمع القمامة في البحر برفقة والدها، عالم الأحياء البحرية، ريكاردو جوميز، على شاطئ برايا فيرميلها في ريو دي جانيرو بالبرازيل.

 

يأمل جوميز أن يكون مثال نينا بمثابة مصدر إلهام للحب والتعاطف ويساعد أيضًا في كسر اللامبالاة العامة التي تحيط بحماية في البرازيل.

 

وفقًا لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، يتم التخلص من 11 مليون طن من البلاستيك في المحيط كل عام، يمكن أن يكون الحطام البلاستيكي مميتًا للطيور البحرية والحياة البحرية، حيث تموت مئات وآلاف من الثدييات البحرية كل عام عن طريق استهلاك أو محاصرة النفايات البلاستيكية. 

 

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق