لماذا نهى النبي عن نوم الرجل وحده

موسوعة نت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لماذا نهى النبي عن نوم الرجل وحده، لقد حذَّر الرسول عليه السلام من الوَحدةِ أو أن يظل الإنسان بمفرده، وخاصَّةً حيثُ يُظنُّ الخَطَرُ على المُنفرِدِ، وقد جاء الحديثِ الذي يروي عبدُ اللهِ بنُ عُمَرَ رضِيَ اللهُ عنهما: “أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ نَهى عن الوَحدةِ” وهي تأتي بمعنى الانفِرادُ من غير وُجودِ أحَدٍ مع الشَّخصِ، “أنْ يَبيتَ الرَّجُلُ وحدَه” في بيتٍ أو غيرِه، ولعلَّ هذا النهيَ بسبب ما يتولدُ له من الوحدة والوَحشةِ؛ ولأنَّه قد يحتاجُ في اللَّيلِ إلى أن يكون أحدا معه أو مساندة من غيرِه.

جدول المحتويات

نوم الرجل وحده

لماذا نهى النبي عن نوم الرجل وحده، المرأَةُ في هذا مِثلُ الرَّجُلِ، أيضا إشفاقٌ مِن الشَّياطينِ؛ لأنَّه قد يتمثل للبشَرِ، الأمر الذي قد يُفزِعُهم ُدخِلُ في قُلوبِهم الخوف والوَساوسَ، وفي الحديثِ الشريف: الحثُّ على اجتِماعِ الناسِ وعلى مُؤانَسَتِهم لبعضِهم، وفيه رسالة تؤكد حِرصُ النَّبيِّ عليه السلام على حِفظِ المُسلِمِ من جميع أنواعِ الضَّرَرِ والأذى .

نوم الرجل وحده

لماذا نهى النبي عن نوم الرجل بمفرده

لماذا نهى النبي عن نوم الرجل وحده، لقد جاء عن الرسول عليه السلام أحاديث تنهي عن الوحدة وذلك أن ينام الرجل وحده أو تكون المرأة وحدها وقد جاء نص الأحاديث على النحو التالي:

  • عن ابنِ عُمَرَ عنِ النبيِّ – صلى الله عليه وسلم – قال: “لَوْ يَعْلَمُ النَّاسُ مَا فِي الوَحْدَةِ مَا أَعْلَمُ مَا سَارَ رَاكِبٌ بِلَيْلٍ وَحْدَهُ)).
  • عن جابرٍ قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم: “لو يعلم الناس ما في الوَحْدَةِ ما سار راكب بِلَيْلٍ أَبَدًا، ولا نام رجل في بَيْتٍ وَحْدَهُ”.

نهى النبي عن نوم الرجل وحده في بيته

لماذا نهى النبي عن نوم الرجل وحده،  جاءت الأحاديث السابقة من أجل أن تدل على كراهة الوحدة ونوم الرجل وحتى للمرأة لوحدها وهناك أسباب في ذلك:

  • شعور الأنسان بالوحدة والوحشة.
  • قد يطرأ على الأنسان وأن يصيبه مرض أو حاجة أو يتعرض للسرقة من لص.
  • الانسان لوحده يكون عرضه لوساوس الشياطين، لأن الليل يكون وقت انتشارهم.
  • يتعرض للأذى من الجن ومن الشياطين.
  • الشعور الكآبة والحزن والضغط النفسي والقلق.
  • الشعور بالخوف الذي يقع في النفس الوحدة.

كما أن وجود صديق أو أحد في نفس الغرفة يجعل الإنسان يشعر بالأُنس وأن هناك من يساعده لو تعرض للخوف أو الفزع وهي من الأنسة التي تعد صفة من صفات الإنسان.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موسوعة نت ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من موسوعة نت ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق