الأندية تلجأ للمفاوضات الودية لتخفيض عقود اللاعبين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

بدأت بعض أندية الدورى التفكير في اللجوء للحلول الودية مع اللاعبين بشأن قيمة عقود بالموسم الحالى، تحسبا لعدم صدور قرار رسمى من الاتحاد الدولى "فيفا" أو اتحاد الكرة بتخفيض قيمة عقود لاعبى الحالى بسبب توقف النشاط لانتشار فيروس المستجد.

وتنتظر أندية الدورى قراراً من الفيفا أو اتحاد الكرة بشأن مصير الموسم الحالي، سواء بالإلغاء أو التأكيد على إقامته فى موعد لاحق، حتى تتمكن الأندية من ترتيب أوضاعها بالموسم الجديد.

وكشف مسئولو اتحاد الكرة مصير اللاعبين المعارين محلياً بين الأندية المصرية، خاصة بعد غموض مصير الدورى الموسم الجارى بسبب الأزمة القائمة حالياً وتعليق النشاط الرياضى على خلفية انتشار فيروس كورونا.

وقال مسئولو اللجنة، إن اللاعبين المعارين محلياً مستمرون مع أنديتهم لحين انتهاء الموسم الكروى الحالى دون التقيد بموعد محدد.

ويمتلك ناديا الأهلى والزمالك عدداً كبيراً من اللاعبين المعارين لأندية أخرى محلياً هذا الموسم، وعلى سبيل المثال فى تمت إعارة أحمد رفعت وسيسيه للاتحاد السكندرى، ومحمد أشرف روقة لإنبى، وفى الأهلى تمت إعارة صلاح محسن وناصر ماهر وفوزى الحناوى لسموحة، وعمار حمدى لطلائع الجيش، وأكرم توفيق وأحمد ياسر ومحمود الجزار للجونة.

وتلقت اللجنة الخماسية باتحاد الكرة تأكيدات من مسئولى الاتحاد الدولى لكرة القدم فيفا بتمديد قرار تعيين اللجنة لمدة شهرين بشكل مبدئى لحين الانتهاء من إجراء انتخابات اتحاد الكرة المقبلة، بعدما تأكد إقامة الانتخابات نهاية أغسطس أو منتصف سبتمبر المقبلين .

وينتهى قرار تعيين اللجنة الخماسية باتحاد الكرة يوم 31 يوليو المقبل، إلا أن عدم اعتماد اللائحة الجديدة لاتحاد الكرة حتى الآن، وتحديد يونيو المقبل موعدا للجمعية العمومية لمناقشتها واعتمادها تسبب فى تمديد قرار التعيين شهرين لحين إجراء الانتخابات المقبلة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق