أزمة بين لاعبي باريس سان جيرمان والإدارة بسبب الرواتب

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
دخلت إدارة باريس سان جيرمان في صدام قوي مع لاعبي الفريق الأول بسبب قرار الرواتب لمواجهة الأزمة المالية التى وقع فيها النادي بعد إلغاء الدورى على خلفية انتشار فيروس
وأكدت صحيفة ليكيب الفرنسية أن لاعبي فريق باريس سان جيرمان يرفضون خفض رواتبهم الفترة المقبلة ولا مجال لمناقشة الأمر وهو ما أثار استياء ناصر خليفي رئيس النادي بعد تجاهل اللاعبين الرد على اتصالاته . 
وأكملت الصحيفة ان رئيس النادي ينتظر العودة للتدريبات استعدادا لمنافسات دور ربع نهائي دورى ابطال اوروبا للحديث مع اللاعبين بهدف تخفيض الرواتب بالتراضي .
وأوضحت الصحيفة أن قائد الفريق تياجو سيلفا رفض التدخل لحل الازمة بين الإدارة واللاعبين ولم يقبل بخفض راتبه خصوصا وأن عقده ينتهي بنهاية شهر يونيو المقبل وسيكون متاح مجانا للرحيل عن صفوف الفريق . 
وأشارت الصحيفة أن لاعبي الفريق الفرنسي وافقوا على قانون ERTE ويتم بموجبه خصم 16% من إجمالى الراتب إلا أن إدارة النادي تري أن هذا التخفيض قليل للغاية ولا يساعد على تجاوز الخسائر المقدرة ب 200 مليون يورو. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق