حسني عبد ربه لرئيس الإسماعيلي: "النادي مش عزبة أبوك.. وطردي من الإستاد دي نهايتك"

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

هاجم حسني عبد ربه نجم الإسماعيلي الأسبق، إبراهيم عثمان رئيس النادي بعدما تم منعه من لقاء الدراويش ضد الاتحاد أمس من مدرجات ملعب إستاد الإسماعيلية.

وقال حسني عبد ربه في تصريحاته عبر أوضة اللبس الذي يقدمه أحمد حسام ميدو على شاشة النهار: "كنت في القاهرة وقمت بالعودة مخصوص إلى الإسماعيلية من أجل مساندة فريقي أمام الاتحاد، وكنت أود الدخول إلى المقصورة وفوجئت بأنه تم منعي بأوامر من رئيس النادي".

وأضاف: "جاء لي رجل أمن يعمل في النادي وهاجم رئيس النادي وأكد لي أنه سيفتح لي باب المدرج للدخول حتى لو جاء ذلك على حسابه أو كلفه مهنته وقمت بالدخول إلى المدرجات لمساندة الإسماعيلي وبعدها الأمن وصل لي، وتحدث معي وكنت مقدرًا أنهم ينفذون أوامر رئيس النادي".

واستكمل: "لازم رئيس الإسماعيلي يفهم إن النادي مش ملكه ومش عزبة أبوه، واللي حصل هيتسبب في نهايته".

وأردف: "إحنا مش بتوع مظاهرات ولكن على جماهير الإسماعيلي أن تدافع عن ناديها وليس حسني عبد ربه، ناديها الذي يتراجع يومًا بعد يوم بسبب هذا الشخص، ونطالب بعمل عضوية في النادي وهذا حق الجمهور من أجل التصويت وأن يكون له حق اختيار من يمثل النادي الإسماعيلي، مش حسني عبد ربه اللي يتمنع، حسني ابن النادي الإسماعيلي وجزء من تاريخه، ولن أترك حقي، وما حدث أؤكد أنه سوف يتسبب في نهاية رئيس الإسماعيلي".

اضافة اعلان
 

وفوجئ القيصر حسنى عبد ربه، بمنعه من حضور مباراة فريقه أمام الاتحاد السكندرى، التى جمعتهما على إستاد الإسماعيلية بعد أن دخل من بوابة ملعب الإسماعيلى بفرد من الأمن يخبره بمنعه من حضور اللقاء، وأنه مطالب بمغادرة الإستاد بناءً على تعليمات من مجلس الإدارة برئاسة إبراهيم عثمان، وهو ما دفع القيصر لعرض عبر صفحته الشخصية على ، يوضح فيه حقيقة الأمر قبل أن يغادر الملعب.

 

ونجح فريق الاتحاد السكندرى فى الفوز على الإسماعيلى بثلاث أهداف مقابل هدف، فى المباراة التى جمعتهما على إستاد الإسماعيلية بختام مواجهات الجولة الثالثة والعشرين لمسابقة الدوري الممتاز، حيث أحرز رزاق سيسيه هدفين فى الدقيقة 10 و87، والسيد سالم من ركلة جزاء فى الدقيقة 13، بينما أحرز للإسماعيلى أحمد أيمن من ركلة جزاء فى الدقيقة 37.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق