صحيفة إسبانية : يرحل إلي مانشستر سيتي في حالة واحدة " بالمجان"

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

كشفت وسائل إعلام إسبانية عن مشكلة معقدة، تعرقل إتمام صفقة انتقال النجم الأرجنتيني ليونيل من إلى مانشستر سيتي في ظل ارتباط اللاعب بعقد مع الفريق حتي يونيو المقبل.

ووفقا لصحيفة "موندو ديبورتيفو" فإن مسؤولي مانشستر سيتي، قاموا بتحليل جميع التكاليف المالية لعملية التعاقد مع ميسي، وبناء على نتائج التقييم، توصلوا إلى خلاصة مفادها، أن التعاقد مع النجم الأرجنتيني مقابل المال، أمر غير مقبول.

وأشارت الصحيفة، أن النادي الإنجليزي سيكون جاهزا للتعاقد مع ميسي، فقط حال الحصول على خدماته مجانا من برشلونة وأن هذا الأمر شبه مستحيل خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، بحكم ارتباط البرغوث بعقد مع البارسا يمتد حتى صيف العام المقبل.

وأوضحت الصحيفة أن راتب ميسي الضخم سيكون عبئا خطيرا على مانشستر سيتي، الذي فلت بأعجوبة قبل أسابيع من عقوبات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "اليويفا"، بعد اتهامه بانتهاك قواعد اللعب المالي النظيف وأن "السيتي" لا يريد المخاطرة مرة أخرى.

وكانت تقارير أكدت في وقت سابق أن مانشستر سيتي مستعد لدفع 500 مليون يورو لميسي على مدى خمسة أعوام، شريطة أن يلعب الأعوام الثلاثة الأولى بقميص "السيتي"، والعامين الأخيرين بقميص نادي نيويورك سيتي ، الذي تعود ملكيته لنفس المجموعة التي تستحوذ على مانشستر سيتي.

اضافة اعلان
 

وغاب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، عن الحصة التدريبية الأولى لبرشلونة استعدادا للموسم الجديد أمس الإثنين، وذلك بعد تغيبه عن فحوصات الكشف عن فيروس المستجد الأحد الماضي.


وشهدت الفترة الأخيرة إصرار الأرجنتيني ميسي على الرحيل عن ملعب "كامب نو"، وعدم خوض منافسات الدوري الإسباني المقبل، الذي ينطلق في الـ12 من هذا الشهر.

ومن المقرر أن يصل خورخى ميسي، والد ووكيل أعمال ميسي، إلى برشلونة الثلاثاء، وسيجتمع برئيس النادي الكتالوني جوسيب ماريا بارتوميو، غدا الأربعاء، لحسم موقف نجله.

 

 

ويصر ميسي ومحاموه على وجود بند في عقده يسمح له بالرحيل مجانا هذا الصيف تم تفعيله الثلاثاء الماضي، عندما أرسل النجم الأرجنتيني عبر "البوروفاكس" رسالة عن نيته بمغادرة النادي الكتالوني، ولكن برشلونة يؤكد أن هذا البند كان يجب تفعيله بحلول 10 يونيو.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق