صلاح حرُم من لمسها 24 شهرا.. سر لافتة "This Is Anfield " الشهيرة

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
في يُمنع أي لاعب جديد من لمس لافتة  " هذا هو أنفيلد الشهيرة" أو This Is Anfield،  الموجودة في نهاية النفق المؤدي إلى الملعب الخاص بالريدز، إلا عندما يتوج بلقب على الأقل مع الفريق.

تياجو ألكانتارا نجم ليفربول الجديد القادم من بايرن ميونخ، أكد في تصريحات صحفية، أمس، الأربعاء، أن فرناندو توريس لاعب الريدز  السابق حذره من لمس لوحة " هذا هو أنفيلد" إلى عندما يتوج مع الفريق ببطولة.

لكن ما السبب؟

عند وصول يورجن كلوب المدير الفني الحالي لفريق  ليفربول إلى الريدز في عام 2015، أمر المدرب الألماني بعدم لمس أي لاعب لهذه اللافتة إلا  عندما يتوج ببطولة على الأقل مع الفريق.

قرار يورجن كلوب كان من أجل تحفيز فريق ليفربول الذي غاب عن الألقاب لسنوات طويلة، سواء على الصعيد المحلي والقاري.

ومع تتويج ليفربول بدوري أبطال أوروبا ، سمح يورجن كلوب لللاعبين بلمس اللافتة المؤدية إلى أرض الملعب، من ضمنهم الذي انتظر عامين كاملين من أجل لمسها.

منذ وصول يورجن كلوب إلى ليفربول، اعتمد المدرب الألماني على أساليب عديدة من أجل تشجيع اللاعبين للفوز بالبطولات، من ضمنها عدم لمس اللافتة الشهيرة بملعب أنفيلد، وبالفعل نجح كلوب في قيادة الريدز للتويج بدوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية في 2019، والدوري الإنجليزي في 2019.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق