أزمة الصعود والهبوط.. أندية المظاليم تستغيث والجبلاية ترفض إجراء تعديلات

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تلوح فى الافق بوادر أزمة حقيقية بين اللجنة الخماسية المؤقتة لاتحاد الكرة برئاسة عمرو الجنايني وأندية القسم الثاني والثالث والرابع بشأن الصعود والهبوط الجاري.
أندية المظاليم كانت تمنى النفس فى استجابة مسؤلى اللجنة الخماسية فى الجبلاية لمطالبها بإلغاء الهبوط بإعتبار أن الموسم الحالي إستثنائى وتضررت منه الأندية الصغيرة جراء التوقف الإجباري بعد أزمة فيروس التى ضربت ربوع العالم.
فيما يرى مسؤلى اللجنة الخماسية المؤقتة فى الاتحاد أن الجبلاية وافقت على مطالب الأندية بإستئناف المسابقات المحلية بمختلف الدرجات ولا يستدعى الأمر إلغاء الهبوط تفاديا للتأثير الذى يمكن أن يطال الموسم القادم.

بداية الأزمة

بوادر الأزمة بدأت عقب التوقف الإجباري للمسابقات المحلية بسبب فيروس كورونا ومعاناة اندية المظاليم من عدم وجود أية موارد مالية لصرف رواتب ومستحقات اللاعبين ما إضطر عناصر الفرق إلى اللجوء للأعمال الحرة من أجل سد المتطلبات الحياتية.
وطالبت أندية المظاليم خلال اجتماعها الذى إنعقد بمقر اتحاد الكرة مع عدد من أعضاء اللجنة الخماسية للجبلاية بإلغاء الهبوط هذا الموسم مع زيادة فرق الدورى بالموسم الجديد.

وعود الجبلاية

اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة منحت أندية المظاليم وعودا مفادها زيادة عدد الأندية المشاركة بدوري القسم الثاني الموسم المقبل ليصبح 16 فريقًا في كل مجموعة بدلًا من 12 بعد الاستقرار على تصعيد أوائل القسم الرابع إلى الثالث، والثالث إلى الثانى مباشرة.
واستقرت اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة حينها على إلغاء الهبوط فى القسمين الثانى والثالث خلال الموسم الحالي بعد قرار تصعيد أوائل القسم الرابع إلى الثالث والثالث إلى الثانى.

استئناف المسابقات

قرر الاتحاد المصري لكرة القدم استكمال مسابقات دورى القسم الثاني يوم 20 سبتمبر الجاري والقسمين الثالث والرابع بالإضافة إلى دوري الكرة النسائية، ودوري كرة الصالات، بدءًا من الأسبوع الأول من شهر أكتوبر المقبل.
وذكر مسؤلى اللجنة الخماسية المؤقتة للجبلاية في بيان، إن القرار يتضمن أن يسمح ببدء التدريبات للأندية المشاركة في تلك المسابقات، اعتبارا من 25 أغسطس من العام الجاري على أن يتم إرسال جداول مباريات المسابقات المذكورة، إضافة إلى قواعد الإجراءات الاحترازية على أفرع الاتحاد لتوزيعها على جميع الأندية المشاركة.

أزمة الصعود والهبوط

اتحاد الكرة قام مؤخرا بتعديل نظام الصعود والهبوط فى دوريات المظاليم وتمسك بعدم إجراء أي تغيير أو تعديل فى مسابقات القسم الثانى والثالث والرابع ولن يتم تغيير شروط الهبوط بسبب أزمة فيروس كورونا على أن يهبط خمسة أندية من القسم الثانى إلى الثالث وكذلك من القسم الثالث إلى الرابع.
أخطر اتحاد الكرة أندية القسم الرابع باستكمال البطولة بشروط جديدة على أن يصعد اول المجموعة فقط بدلا من صعود الأول والثاني الى دورى القسم الثالث.

غضب فى المظاليم

سادت حالة من الإستياء بين مسؤلى أندية المظاليم بعدما كانوا يعولون على إلغاء الهبوط فى الموسم الجاري استنادا إلى أن الموسم الجاري عانت خلاله الأندية الأمرين وندرة الموارد المالية.
ويسعى مسؤلى المظاليم إلى إجراء محاولات حثيثة من أجل إقناع مسؤلى اللجنة الخماسية المؤقتة للجبلاية لإلغاء الهبوط خلال الموسم الجاري على أن يتم زيادة عدد الفرق فى الموسم القادم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق