ردًا على قرارات الأوليمبية: «بيحاربوا النادي.. ونفسي طويل جدا»

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد المستشار رئيس نادى أنه كان حريصًا على عدم حضور الاجتماع الذي عقده رموز كرة القدم بصاله محمد حسن حلمي، وذلك لمناقشة قرار اللجنة الأولمبية دون أي ضغوط والذي كان ينص على منع منصور من مزاولة أي نشاط رياضي لمدة أربعة سنوات بالإضافة إلى عقد إجتماعات ومؤتمرات داخل مقر النادي.

وقال منصور: "أنه لم يجرؤ أي شخص على معاقبة أي ناد في العالم، ولكن في سابقة دون العادة عوقب الزمالك، موضحا أن المقصود من قرار اللجنة الأوليمبية هو محاربة النادي وليس شخص مرتضى منصور".

وأكمل: "أنا لا أتأخر أبدًا عن أبناء النادي وحريص تماماً على تلبية مطالبهم خصوصا اللاعبين والرموز القدامى، ولا يوجد ناد في العالم يفعل ذلك، من صنع شعبية هذا النادي هم أبناؤه لذلك يجب تكريمهم".

ووجه رئيس الزمالك الشكر للرموز وقدامى اللاعبين موجها رسالة لهم قائلا: "أشكركم على دعمكم ومساندتكم لي خلال هذه الفترة الحالية، لا تخافوا".

وواصل: "أعلم أن قدامي النادي وأبنائه ذاهبون لمقابلة الوزير، متسائلا، "هل القرار الصادر من اللجنة الأوليمبية صحيح وقانوني؟
وتابع: "عمرو الجنايني وهشام نصر قاما بتقديم شكاوي ضدي في اللجنة الأوليمبية مشيرا إلى أن أبناء الزمالك يتعاملون مع الكيان بشكل خاطئ، متسائلا: ": هل الانتماء للزمالك أصبح لعنة، وهل كل زملكاوي يسند له منصب يقوم بفرم الزمالك؟".

وواصل مرتضى منصور: " ليست لدينا أي مشاكل مع النادي الأهلي وجماهيره، نحن خلافنا مع شخص معين فشل في كل الاختبارات الإدارية التي خاضها، مضيفا :أشكركم على دعمكم الكبير لي".

وشدد مرتضى منصور على أن قرارات الأوليمبية تعد بلطجة واضحة ضده وضد نادي الزمالك، موضحا أنه تم تجاهل خطاب مجلس النواب الذي حذرهم من اتخاذ اي قرار نظراً للحصانة التي يتمتع بها أي نائب، فهذا يعد بلطجة واضحة.. مشيرا إلى أن القرار صدر في وقت حساس قبل مواجهة الزمالك مع سموحة في بطولة كأس ، وكل هذا يحدث ضد نادي الزمالك قبل بطولة دوري أبطال أفريقيا من أجل إسقاط النادي.

وأكمل منصور: "بأن هذه القرارات من الممكن أن تؤثر على الفريق قبل مباراتنا الهامة أمام الرجاء المغربي في بطولة دوري أبطال أفريقيا، ومن الاكيد أن يتأثر اللاعبون والجهاز الفني بهذه الأمور، مؤكدًا على أن الأمر ليس مقصودا منه مرتضى وانما يقصدون الزمالك، بداية من تسريب العقود والقرارات التي صدرت من اللجنة الأوليمبية وفبركة فيديوهات وغيرها من الأمور".

وأوضح مرتضى منصور انه يؤمن بمبدأ "من يخاف يمشي" ، مشددا على أنه يعلم جيداً أن الشباب والرياضة شخص نظيف اليد ومحترم وهو يرى الأمور جيداً، وتعلمت أثناء عملي في القضاء "أن السلبي مثل المرتشي"، ولكنه يعلم أن الوزير سيقوم بدوره على أكمل وجه.

ووجه رئيس الزمالك رسالة للجماهير قائلا: "لا تقلقوا على نادي الزمالك، هناك مسئولون محترمون في البلد يعلمون جيداً قيمة النادي، والهدف من هذه الأمور عمل فتنة بأن يقوم جماهير الزمالك بالنزول من اجل النادي ويندس معهم الإخوان، لكنه لن يسمح لهم بالفوضى، نحن ندعم الدولة ومؤسساتها وسوف نأخذ حقنا بالقانون لأننا في دولة قانون".

وتابع منصور: "البعض في اللجنة الأوليمبية يقول إن مصطفى مدبولي رئيس الوزراء هو من قرر عزلي، كيف ذلك وجميع أجهزة الدولة تتعامل معي، بالطبع انا لا أصدق هذا الكلام لأن الدكتور مصطفى مدبولي أشرف من كل الموجودين في اللجنة الأوليمبية، فهو شخص وطني محترم.. وكنت ومازلت خلف بلدي ومؤسسات بلدي بدون أي مصلحة، لا اخاف من اي شيء، الإخوان قاموا بكتابة اسمي في قائمة المطلوب اغتيالهم، وانا مستمر في دعمي ومساندتي لبلدي، أقولها مرة أخرى لجماهير نادي الزمالك، إياكم والنزول لأي تجمع، لأن البعض يحاول استخدامكم لأمور تضر البلد".

وجدد مرتضى منصور شكره للرموز واللاعبين القدامى على دعمهم ومساندتهم له ولنادي الزمالك، كما وجه الشكر للاعبي الفريق الأول على دعمهم أمس على مواقع التواصل الاجتماعي.

وواصل رئيس الزمالك: "تلقيت خطاب جديد من اللجنة الأوليمبية والجميع يعلم مكان هذا الخطاب وماذا سوف أفعل به، مشددا على أنه مستمر معلقا على هذا الأمر: "نفسي طويل جدا".

وعن الفريق الأول بالنادي أكد مرتضى منصور أنه يسير بشكل طيب في بطولتي الدوري والكأس، وأمامه مباراة قوية أمام الرجاء المغربي موضحا أن إسماعيل يوسف عضو مجلس إدارة النادي سيكون رئيساً للبعثة في ومعه أمير مرتضى منصور المشرف العام على الكرة والذي نجح بقوة مع الفريق وهذا ما أثار الضيق للجميع.

اقرأ أيضا:

مؤمن زكريا سفيرا لنهائي دوري أبطال إفريقيا

التعاون السعودي يخطف صفقة الزمالك بتوصية من كارتيرون

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق