اتحاد الكرة يخاطب وزارة الرياضة لتحمل تكاليف تقنية "الفار"

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

خاطبت اللجنة الثلاثية المكلفة من الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" لإدارة اتحاد الكرة، الدكتور أشرف صبحى الشباب والرياضة، من أجل تحمل الوزارة تكاليف تقنية الفيديو "الفار" في مباريات الدوري وكاس ، خاصة بعد رفض جميع الأندية في تحمل أي من تكاليف تقنية الفار خلال اجتماع اللجنة الأخير مع مندوبى الأندية لبحث إلغاء الفار أو تحمل الأندية تكاليفها.

أكدت اللجنة المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم ورؤساء ومندوبي أندية الدوري الممتاز ضرورة الاستمرار في الاستعانة بتقنية حكم الفيديو المساعد مع انهاء أي أمور إجرائية أو قانونية أو مالية متعلقة بالعلاقة بين الاتحاد والشركة المنفذة من خلال الجهات المعنية بما يضمن سلامة كل الإجراءات.

كما وافقت الأندية على استمرار العمل بالتقنية على الرغم من المشاكل الفنية التي تتعلق ببعض جوانب مساعدة الحكام في اتخاذ قراراتهم في المواقف المختلف عليها، وتم اطلاع الأندية على هذه المشاكل.

ومن ناحية أخرى، كشف مصدر داخل اتحاد الكرة، أن اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة الاتحاد ستستمر في إدارة ملفات الجبلاية، لحين إجراء الانتخابات عقب انتهاء دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو يوليو المقبل، مضيفًا أن الاتحاد ينتظر قرار رسمي من مجلس الوزراء برفض إجراء الانتخابات في نهاية يناير الجاري، وعدم استثناء الجمعية العمومية الانتخابية للجبلاية، من قرار حظر التجمعات، ستستمر اللجنة الثلاثية في إدارة الاتحاد المصري لحين انتهاء أولمبياد طوكيو، موضحًا أن وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي، ليس لديه مانع من استمرار اللجنة الثلاثية، ولديه ثقة كبيرة في أعضائها ، وقدرتهم على التواصل مع الاتحاد الدولي ونقل صعوبة إجراء الانتخابات خلال الفترة الحالية بسبب انتشار فيروس .

وكانت اللجنة الثلاثية لإدارة اتحاد الكرة قد قامت بتسليم الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، خطة إقامة انتخابات اتحاد الكرة يوم 31 يناير الجاري لمدة 4 سنوات مقبلة، وفقاً لتعليمات الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، على أن يقوم وزير الرياضة بعرض الخطة والملف كاملا على مجلس الوزراء لاتخاذ القرار النهائى بشأن مصير انتخابات اتحاد الكرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق