معلول يتحدث عن حسم الدورى وكأس العالم للأندية ودعم الجماهير ومنتخب تونس

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أكد على معلول، الظهير الأيسر بالفريق الأول للنادى الأهلى، أن الأحمر دائما ما يكون فى الموعد، خاصة فى الظروف والأوقات الصعبة التى قد يمر بها الفريق، لكن ذلك لا يعيق النادى عن تحقيق أهدافه، لافتا إلى أن الحالى للدورى كان موسما استثنائيا، وهناك إصرار كبير من جميع اللاعبين على مواجهة كل التحديات وحسم المباراتين المتبقيتين للأهلى أمام المقاولون والزمالك للاحتفاظ بالدرع، مؤكدا أن تفكير الجميع منصب حاليا على المباراة الأولى أمام المقاولون لتحقيق الفوز واقتناص نقاطها الثلاث؛ لأنها حتما ستمنح  الفريق دفعة معنوية كبيرة قبل مواجهة .

وشدد معلول على أن درع الدورى هذا الموسم اكتسب أهمية مضاعفة بعد المنحنيات الكثيرة التى تجاوزها الفريق، وتوجت باعتلائه القمة وسط منافسات ضارية وصعوبات بالجملة، فضلا عن المشاركة فى البطولتين العربية والأفريقية وما تبعهما من ضغط للمباريات، وجميعها أمور كانت تمثل التحدى الأكبر أمام اللاعبين لتجاوزها، من أجل التتويج بالدرع الذى اعتاد الأهلى على حسمه لإسعاد الجماهير.

وعن المنافسة فى الناحية اليسرى لخط دفاع الأهلى قال معلول إنها منافسة شريفة مع زملائه بالفريق؛ أيمن أشرف ومحمود وحيد وحسين السيد، وهى  تصب فى النهاية فى مصلحة الفريق، لكن المهم هو روح الود السائدة بينهم الجميع، ومن يلعب ويشارك يجد الدعم والمساندة  من زملائه وهذا هو الأهم.

وفيما يتعلق بطموحاته المستقبلية مع الفريق قال معلول إنه مثل كل اللاعبين يتمنى التتويج بكل الألقاب، مؤكدا أن الهدف الأساسى للجميع بعد حسم بطولة الدورى هو الفوز بدورى الأبطال فى نسختها المقبلة ، والمشاركة فى كأس العالم للأندية بعدما وصل الفريق فى النسختين الماضيتين إلى النهائى ولم يحالفه التوفيق، ولهذا يسعى الجميع هذه المرة للتويج بالكأس الذهبية .

وانتقل معلول للحديث عن الدعم غير المحدود الذى وجده من جماهير الأهلى بعد استبعاده من تشكيلة منتخب تونس فى نهائيات كأس الأمم الأفريقية التى تستضيفها حاليا، مؤكدا احترامه لاختيارات المدير الفني، رغم استبعاده، و شعر بسعادة كبيرة تجاه هذا الحب الذى قدمه الجمهور، وساعده على تجاوز هذه الفترة بسرعة، وجعله يشعر وكأنه مولود فى الأهلى، لذلك يتمنى رد هذا الجميل للجماهير الوفية ويسعدها من خلال الفوز بكل البطولات.

وفيما يتعلق بمشاركة منتخب تونس فى كأس الأمم وخروجه أمام السنغال من الدور قبل النهائى، شدد لاعب الأهلى على أنه كان يتمنى أن يكون النهائى عربيا خالصا بوصول منتخبى تونس والجزائر، مشيرا إلى أن منتخب نسور قرطاج دخل فى أجواء البطولة من دور الستة عشر، وقدم مباريات كبيرة ومستويات ممتازة وكان على بعد خطوة واحدة من الوصول للنهائى وتحقيق الشعب التونسى بالفوز باللقب، لكن  الفريق لم يحالفه التوفيق أمام السنغال رغم الأداء القوي، وهذه هى كرة القدم.

وطالب معلول لاعبى تونس بسرعة تجاوز الخروج من بطولة كأس الأمم الأفريقية وضرورة الحفاظ على الجيل الحالى من اللاعبين؛ حتى يكون المنتخب التونسى حاضرا فى البطولة القادمة ويتوج باللقب.

وعن الجلسات التى جمعته مع المدير الفنى للأهلى  والنصائح التى يسديها له، قال معلول إن لاسارتى يجيد التعامل مع الشق النفسى للاعبين ويعمل على رفع كل  الضغوط عنهم، ويتحدث فى الأمور الخاصة، ويسعى لحل  أية مشاكل قد تؤثر على المردود الفنى للفريق، مشيرا إلى أن هذه الجلسات تساعد المدير الفنى فى معرفة كل كبيرة وصغيرة عن اللاعبين، حتى وإن كانت خارج الملعب؛ ليتفرغ الجميع للتركيز فى تحقيق أهداف المرحلة الحالية.

واختتم لاعب الأهلى حديثة بتوجيه رسالة لجماهير الأهلى مؤكدا أنهم الشريك الأساسى فى كل النجاحات التى يحققها الفريق، ويتمنى إسعادهم من خلال الفوز بكل البطولات، وطالبهم بالاستمرار دائما خلف الفريق لتقدم الدعم والمساندة فى جميع المباريات والشد من أزر الفريق ومساعدته على تحقيق أحلامهم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق