أول رد رسمي.. الاتحاد المصري يتبرأ من أزمة "سيلفي صلاح"

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

علّق أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، للمرة الأولى على أزمة سيلفي لاعب .

وبعد انتهاء مباراة مصر أمام جزر القمر في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية ، وفوز الفراعنة 4-0، توجه العديد من الأطفال لالتقاط الصور التذكارية مع صلاح.

المشهد أثار استياء العديد من المتابعين، في ظل عدم الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي، مع تفشي فيروس المستجد في مختلف أنحاء العالم.

وقال مجاهد عن الواقعة، التي حظيت باهتمام عالمي كبير، إن تلك الواقعة ليست مسؤولية اتحاد الكرة المصري، مشيرا إلى أنهم "لم يتسلموا بوابات ملعب المباراة".

وأردف "هناك بعض الأشخاص الذين تسللوا إلى الملعب بطريقة غير قانونية. كل الأعداد الزائدة لا نعلم عنها شيئا، ولا نجد تفسيرا لآلية دخولهم إلى المدرجات".

واستدرك: "لكننا نقر بوجود تقصير من الناحية التنظيمية خلال المباراة".

مجاهد أشار إلى صلاح كان يرافقه حارسه الخاص، لكن رجال الأمن في الملعب رفضوا دخوله لأنهم لا يعرفوه.

وتعهد رئيس اتحاد الكرة بعدم تكرار تلك الواقعة مرة أخرى مستقبلا، مشيرا إلى أنه الاتحاد هو من سيتولى التنظيم بالكامل.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق