"شارة" كريستيانو رونالدو تنقذ طفل من مرض خطير.. اعرف القصة

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أفادت تقارير صحفية إسبانية، أنه قد تم بيع شارة القيادة التي ألقاها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو على الأرض في مباراة منتخب بلاده ضد ضربيا في المباراة التي جمعت الفريقين يوم 27 مارس الماضي في العاصمة البلغارية بلجراد ضمن منافسات تصفيات كأس العالم لكرة القدم قطر .

وكان رونالدو قد اعترض على الظلم التحكيمي الذي تعرض له بعد رفض الحكم احتساب هدف صحيح له في الثواني الأخيرة ليقرر مغادرة ملعب المباراة وهو غاضب قبل أن يُلقي الشارة على أرض الملعب.

وقام أحد العمال بأخذ الشارة عقب المباراة وقام بعرضها في مزاد علني إلكتروني، من أجل مساعدة الطفل جافريلو دجوردجيفيتش، الذي يعاني من ضمور نادر في العمود الفقري.

وذكرت صحيفة "ماركا" الاسبانية أنه تم بيع تلك الشارة مقابل 64 ألف يورو في مزاد إنساني، حيث سيتم استخدام الأموال لعلاج طفل صربي يبلغ من العمر ستة أشهر يعاني من ضمور عضلي في العمود الفقري ويحتاج إلى مساعدة طبية في الخارج.

وأعلن جوفان سيميتش، مؤسس منظمة "معا من أجل الحياة"، التي تساعد الأطفال المصابين بأمراض خطيرة، على تويتر قائلا: "المزاد الإنساني لشارة الكابتن كريستيانو رونالدو انتهى برقم رائع قدره (64 ألف يورو)".

وشكر سيميتش بشكل خاص رجل الإطفاء دجورجي فوكيسيفيتش المتواجد في أرض ملعب المباراة والذي استحوذ شارة الكابتن في الملعب بعد المباراة وعرضها على المنظمة الإنسانية للحصول على المال لعملية الرضيع.

ويعد الشيء الإيجابي الوحيد من هذا المشهد هو أنه تم بيع الشارة في مزاد علني لجمع الأموال لعملية جراحية لطفل صربي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الحكاية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الحكاية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق