الجبلاية تفاوض برتغالي وألماني لمنصب المدير الفني لاتحاد الكرة

مصر اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بدأت اللجنة التي تدير اتحاد الكرة، التفاوض مع بعض الخبراء الأجانب لتولي منصب المدير الفني لاتحاد الكرة خلفا لمحمود سعد المدير الفني السابق الذي تمت إقالته بعد رفضه ضعود الجبلاية لتقديم استقالته، وكشف مسؤولو اتحاد الكرة، عن أن هناك مفاوضات بالفعل بدأت مع مدير فني برتغالي وأخر ألماني، وينتظر مسؤولو الجبلاية وصول رد نهائي من أحدهما لقبول المهمة بشكل رسمي.

ووجه محمود سعد خلال مداخلة هاتفية عبر وان تو، مع حازم إمام، عبر إذاعة أون سبورت إف أم، الشكر للجنة الخماسية السابقة التي كانت تدير اتحاد الكرة، برئاسة عمرو الجنايني، مؤكدًا أنهم حرصوا علي تخصيص مساحة كبيرة له لكي يطور مسابقات الناشئين والعمل علي الكثير من الأمور الخاصة بالاتحاد والمسابقات الفنية، مشددًا علي أن كل مقترحاته للجنة الخماسية تم تقديمها للجنة الحالية ومع ذلك لم يتم تنفيذ أي شيء منها، قائلاً: "هذا الشخص أوقف الدورات واستخراج الرخص وكل شيء، وتحدثت مع مسؤولين كبار بالدولة وحذروني من ترك منصبي".
 
أشار المدير الفني السابق لاتحاد الكرة، إلي أن رئيس اللجنة الحالية تحدث معه منذ فترة واعتذر له قائلاً: "رئيس اللجنة طلبنيي واعتذر لي وقال لىٌ: "أنا بتفرم ولن أمس راتبك لكن كل ما حدث خلال هذه الجلسة لم يُنفذ"، متابعًا: "المستشار القانوني خيرني إما أن اتقدم باستقالتي أو يتم إقالتي، وفي التالي ذهبت إلي مقر اتحاد الكرة، وفوجئت أيضًا بأن فرد الأمن يسألني عن موعد جمع متعلقاتي لإخلاء الغرفة وتسليم مفاتيحها، و تلقيت خطابا بإنهاء تعاقدي وإيقاف جميع مستحقاتي لحين إنهاء لجنة الانضباط من التحقيق في أزمة منتخب الشباب الذي كان يقوده ربيع ياسين".
 
وأكد محمود سعد أنه عمل مع المنتخبات وأجهزتها الفنية بشكل كبير، فهل هذا هو التكريم المناسب الذي ينتظره؟، قائلاً: "أنا قلت للمدير التنفيذي وليد العطار ستنال نفس المصير، وراقب ردود الفعل علي مواقع التواصل الاجتماعي من مختلف المدربين،، مختتمًا: "لن أستقتل علي المنصب، لم أحضر من الشارع، بل أنا قادم من نادي الكبير جدًا، فهل معقول ما يحدث معي".

قد يهمك أيضًا

موسيماني مهدد بالإيقاف خلال اجتماع لجنة الانضباط الأسبوع القادم

اتحاد الكرة يدعو الأندية لبحث مواجهة ضغط المباريات الناتج عن تلاحم الموسمين

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق