خبير تسويق يكشف مواصفقات اللاعبين الناجحة

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
كشف الدكتور مصطفي مقلد خبير التسويق والاستثمار الرياضي، أن اللاعبين في الانتقالات تعتبر من أهم القرارات للأندية والجماهير نظرا للميزانيات المالية الكبيرة للاستثمار في عقود انتقالات اللاعبين.

تحليل أداء اللاعبين قبل التعاقد

وأضاف مقلد في تصريحات خاصة لـ أن الأندية الكبرى اتجهت عالميا لدراسة الصفقات عن طريق تحليل البيانات وكيفية الحصول علي معلومات تفصيلية حول مدى نجاح الصفقات فنيًا والمؤشرات المستقبلية للعوائد الاستثمارية من عقود اللاعبين  تلك هي المعادلة، فالأمر أصبح علميًا وتقنيًا وحسابيا وليس مجرد ترشيح لاعب مهاري وقرار تقليدي مبني على التوقع والاجتهاد فكثيرًا من الصفقات الكبيرة، لم تنجح في تحقيق أهدافها و المستوى المتوقع منها لعدم مناسبتها للمستهدف منها، لذلك ظهرت الأهمية المتزايدة لتدخل تخصص تحليل البيانات والتي تعتبر في وقتنا الحالي هي : المعادلة السرية في نجاح صفقات اللاعبين.

 صفقات اللاعبين


وكشف مصطفى مقلد، أن صفقات اللاعبين تعد من أهم الاستثمارات  بالنسبة للأندية نظرا للإنفاقات المالية الكبيرة لقيمة اللاعبين ومدى تحقيق الإنجازات والبطولات حسب أهداف وطموحات ومخطط النادي، ونظرا لهذه الأهمية المؤثرة زادت أهمية تخصص تحليل البيانات والذي يعمل من خلال فريق متخصص يرصد ويحلل جميع الإحصائيات ومدى نجاح انتقال اللاعب للفريق من خلال دراسة إمكانيات اللاعب الفنية والمهارية والصحية والنفسية ومدى مناسبته للفريق، كما يقوم فريق البيانات باختبار معطيات اللاعب وإمكانية نجاحه في إطار منظومة النادي. 

وأوضح مصطفى مقلد، أن كافة التفاصيل التي يعمل عليها فريق البيانات تتوصل الي استنتاجات تتنبأ بمدى نجاح الصفقة مستقبلا ويعمل فريق البيانات من خلال العديد من الوسائل التكنولوجية الحديثة المتخصصة في التحليل الفني وتقنية التحليل بالفيديو وبرمجيات الذكاء الاصطناعي التخصصية، تلك الأدوات المستخدمة في الرصد والقياس والتحليل،  بالإضافة إلي التخصص الفني والعلمي في البيانات وتحويلها لمعلومات تبني عليها اتخاذ القرارات مع الإدارة الفنية للفريق وإدارة التعاقدات وإدارة النادي حتى تكتمل المنظومة في كافة الجوانب الإدارية والمالية والفنية من خلال تفسير وتحليل البيانات.

الإدارات المحترفة

وأشار خبير التسويق والاستثمار الرياضي، إلي أن الإدارات المحترفة تسعى دائما إلى التطور التكنولوجي واستخدام التقنيات الحديثة بهدف التنبؤ بالمستقبل والتخطيط للأهداف المتوقعة في إطار اكتساب الميزة التنافسية عن الآخرين وتحقيق العوائد الاستثمارية وتحسين جودة وكفاءة العمل المؤسسي.

يذكر ان مصطفى مقلد قد شارك في العديد من الفعاليات الدولية المتخصصة في التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي ومستقبل الاستثمار في المجال الرياضي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق