دوري أبطال أوروبا.. مانشستر سيتي يخطف فوزا مقلقا من دورتموند

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حقق مانشستر سيتي الإنجليزي فوزا قاتلا على ضيفه بروسيا دورتموند الألماني بنتيجة 2-1، الثلاثاء، في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

وسجل كيفن دي بروين وفيل فودين هدفي مانشستر سيتي في الدقيقتين 19 و90، فيما أجرز ماركو رويس هدف التعادل في الدقيقة 84.

الهدف الأول للسيتي جاء من هجمة مرتدة سريعة وصلت إلى رياض محرز، الذي مرر الكرة لدي بروين القادم من الخلف، ليقابلها الأخير بلمسة مباشرة داخل الشباك.

وبعد هدف النجم البلجيكي، وصل المان سيتي إلى هدفه الـ18 منذ آخر هدف استقبلته شباكه في دوري الأبطال، محققا أطول سلسلة من الأهداف التي لم يرد عليها على مدار تاريخ المسابقة.

ورغم الفوز، فإن السيتي لم يستطع قطع شوط كبير في طريق التأهل للمربع الذهبي، نظرا لإمكانية نجاح دورتموند في التأهل على حسابه حال فوزه بهدف دون رد فقط بجولة الإياب، التي ستقام يوم 14 أبريل/ نيسان الحالي.

واحتسب الحكم ركلة جزاء لأصحاب الأرض بعد مرور نصف ساعة على بداية اللقاء، بداعي وجود مخالفة على إيمري كان ضد رودري.

وبعد منح الحكم بطاقة صفراء للاعب الألماني، قرر الذهاب لشاشة "الفار" للتيقن من قراره، الذي تراجع عنه بعدما بدا له عدم وجود مخالفة لصالح السيتي.

وسجل جودي بيلينجهام هدف التعادل لدورتموند قبل نهاية الشوط الأول، لكن الحكم ألغاه بسبب وجود مخالفة على اللاعب الإنجليزي ضد الحارس البرازيلي إيدرسون.

ولم يستطع السيتي الحفاظ على تقدمه حتى ، لينجح أسود الفيستيفال في معادلة النتيجة قبل نهاية الوقت الأصلي بـ6 دقائق بعد تمريرة من هالاند صوب رويس، الذي أودعها الشباك بنجاح.


وفي اللحظات الأخيرة من الوقت الأصلي، تمكن فودين من منح السيتي الفوز بتسجيله هدفا قاتلا رد به على رويس في الدقيقة 90.

عرش تاريخي

النجم الألماني ماركو رويس استولى على عرش الهدافين التاريخيين لأسود الفيستيفال في دوري أبطال أوروبا، بوصوله إلى هدفه الـ18 في البطولة، متخطيا زميله السابق روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونخ الألماني حاليا، الذي أحرز 17 هدفا قبل رحيله عن الفريق.

وأصبح رويس قائد دورتموند أول لاعب يهز شباك السيتزنز في البطولة منذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، منهيا سلسلة السيتي التي دامت 788 دقيقة دون استقبال أي هدف في المسابقة.

وبذلك، ظلت سلسلة أرسنال التاريخية باقية في البطولة بعدم استقباله أي هدف لمدة 995 دقيقة بموسم 2005-2006.

وبات فيل فودين، مسجل هدف فوز السيتي، ثالث أصغر لاعب إنجليزي يسجل هدفا في ربع نهائي الأبطال بعد آلان سميث بقميص ليدز يونايتد في 2001، وثيو والكوت مع أرسنال عام 2009، حيث حقق هذا الرقم بعمر 20 عاما و313 يوما فقط.

وفشل المهاجم النرويجي إيرلينج هالاند لأول مرة في هز الشباك مع دورتموند بدوري الأبطال هذا ، وذلك بعدما سجل 10 أهداف في 6 مباريات سابقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق