توخيل: الخسارة أمام مانشستر سيتي غدًا لا تهمني.. ونهائي دوري أبطال أوروبا سيظل فريدًا

بطولات 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يصر توماس توخيل مدرب فريق تشيلسي على أن نهائي دوري أبطال أوروبا أمام مانشستر سيتي سيظل مناسبة فريدة، بغض النظر عما سيحدث بينهما في مباراة الغد.

ويلتقي الفريقان غدًا في إطار منافسات الجولة الخامسة والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز، في ملعب الاتحاد.

اقرأ أيضًا.. توخيل عن إمكانية نقل نهائي دوري أبطال أوروبا إلى إنجلترا: مستعدون لكل شيء

ثم يتواجه الفريقان مرة أخرى يوم 29 مايو الحالي في نهائي دوري الأبطال في إسطنبول.

وقال توخيل في تصريحات نشرتها صحيفة "ديلي ميل" الإنجليزية: "احتمالية أن يصبح مانشستر سيتي بطلًا للدوري بشكل رسمي إذا فاز علينا غدًا لن يقلل من الطموح والتصميم".

وأضاف: "مسألة أنهم حظوا بيوم آخر للتعافي، وليس عليهم السفر يمنحهم ميزة قليلًا، لأننا رأينا مدى أهمية ذلك في تلك الأيام".

وواصل: "عندما وصلوا إلى ويمبلي في نصف نهائي كأس الاتحاد وكان لدينا يوم آخر للتعافي، وكان عليهم السفر من دورتموند ثم مرة أخرى إلى لندن، كان لدي شعور بأن لدينا اليد العليا، لذا علينا التعامل مع الأمر".

وفاز آنذاك على مانشستر سيتي في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي بهدف نظيف، وتأهل إلى النهائي.

وأوضح: "لم أقرر تشكيلتنا غدًا بعد، ربما تكون هناك أشياء جديدة من الناحية التكتيكية، يجب أن أنظر إلى الجميع وأرى من هو المتاح ومن هو مرهق قليلًا، هناك احتمال كبير لرؤية بعض التغييرات".

وتابع: "ستكون مباراة نهائي دوري الأبطال فريدة من نوعها بغض النظر عن الغد، لا يهم إذا فازوا، أو فزنا نحن أو تعادلنا".

واستكمل: "سيقدم الفريقان ما يكفي لإثبات أن هذه مباراة في كرة القدم، وأن نتيجة مباراة إسطنبول قد تختلف تمامًا، لذا نحاول الاستعداد بطريقة طبيعية".

واختتم: "التحدي الآن هو التخلص من التعب والإرهاق، الذهني والبدني، وإعادة التركيز، لنكون في حالة جيدة غدًا وبعد ذلك سنرى ما سيحدث".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بطولات ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بطولات ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق