دعمه لـ فلسطين لن يؤثر عليه.. فوتبول لندن: آرسنال يستعد لتجديد عقد محمد النني

بطولات 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكدت شبكة "فوتبول لندن" البريطانية، أنّ نادي آرسنال الإنجليزي، يتطلع إلى تجديد عقد لاعبنا المصري، محمد النني، والمُحترف في صفوف الجانرز، خلال الفترة المُقبلة.

النني انتقل إلى آرسنال قادمًا من بازل السويسري، عام 2016 في عهد آرسين فينجر، مقابل خمسة ملايين جنيه إسترليني.

وخلال السنوات الماضية، النني كان يلعب تحت قيادة فينجر، وبعد تولي أوناي إيمري، تدريب الفريق، تمت إعارته إلى بشكتاش التركي، ولكن بعد إقالته إيمري، وتعيين ميكيل أرتيتا، أصبح النني أحد الركائز الأساسية مع الجانرز بالموسم الماضي.

وكانت هُناك شكوك حول إمكانية تجديد عقد النني، وخاصًة بعد دعمه للقضية الفلسطينية حيث كتب في مايو الماضي، "قلبي وروحي مع ما يحدث هناك، ودعمي الكامل لفلسطين"، وذلك في خلال الأحداث التي جرت حينها بعد الاشتباك من قبل المقاومة مع جيش الاحتلال.

تغريدة النني أثارت غضب تل عوفر، أحد المسئولين في منظمة صهيونية، وقدم شكوى لـ إدارة آرسنال ضد لاعبنا المصري، مُستشهدًا بالألماني مسعود أوزيل نجم الجانرز السابق (طالع التفاصيل كاملة).

وقالت الشبكة في تقريرها: "من المتوقع أن يستأنف أرسنال مفاوضات تجديد العقد مع محمد النني قبل الجديد بعد افتتاح محادثات مع لاعب الوسط المصري في أبريل".

وأضافت: "بدأت المحادثات الأولية حول جديدة قبل نهاية الموسم الماضي ، حيث يسعى المدير الفني ميكيل أرتيتا والمدير التقني إيدو لحماية اللاعب الذي لم يتبق سوى عام واحد على عقده الحالي".

وأوضحت الشبكة أنّ ما حدث خلال الشهر الماضي، لم يكن السبب وراء إيقاف المحادثات بشأن التجديد، في الفترة الماضية، وخاصًة تعليق شركة لافاتزا" الإيطالية أحد رعاة نادي آرسنال، والتي أعربت عن استيائها من تغريدة النني، وقالت: "نحن سنتواصل على الفور مع آرسنال للإبلاغ عن قلقنا بشأن هذه الرسالة، محتوى هذا المنشور لا يتوافق تمامًا مع قيم شركتنا، مجموعة لافاتزا ملتزمة تمامًا ضد العنصرية ومعاداة السامية"؛ مُشيرة إلى أن مصدر من داخل آرسنال أكد لهم أنّ سوف يستم استئناف المفاوضات قبل الموسم الجديد.

اقرأ أيضًا.. جدول مباريات آرسنال ومحمد النني في الدوري الإنجليزي 2021/2022

النني لديه عقد مع آرسنال، ينتهي في نهاية الموسم القادم، 30 يونيو ، والنادي اللندني، يريد تجنب فقدان النني بالمجان، وخاصًة أنّ لاعبنا المصري، سيكون قادرًا على التفاوض مع أي نادٍ، بعد ستة أشهر، اعتبارًا من الأول من يناير القادم.

النني مرتبط كذلك بإمكانية العودة إلى الدوري التركي من جديد، إذ يتواجد صاحب الـ"28" عامًا، على رادار فناربخشة وبشكتاش التركيان.

يُذكر أنّ موسم /، المُنقضي كان أكثر المواسم مُشاركة للنني مع آرسنال، حيث خاض 41 مباراة بمُختلف المُسابقات وسجّل ثلاثة أهداف، بواقع هدفين في الدوري الأوروبي وهدف في البريميرليج.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بطولات ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بطولات ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق