أولمبياد طوكيو .. إثيوبيا تتحدى العالم بـ "ألعاب القوى"

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعتبر إثيوبيا من أبرز الدول الأفريقية المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية "طوكيو "، التي انطلقت فعالياتها بشكل رسمي يوم الجمعة.

ويتنفس ممثلو أديس أبابا في 4 رياضات في أولمبياد طوكيو، وفق ما أعلنته اللجنة الأولمبية المحلية في وقت سابق.

وكان من المقرر أن تُقام منافسات أولمبياد طوكيو في العام الماضي، قبل أن يتم تأجيلها هذا الصيف، بسبب تداعيات تفشي جائحة حول العالم.


وعلى مدار تاريخ البطولات العالمية على غرار الألعاب الأولمبية، تميزت دول القارة السمراء ومنها إثيوبيا، بتخريجها الأبطال بمختلف المنافسات في شتى الأعمار.

وتميزت إثيوبيا في ألعاب القوى من خلال تحقيقها العديد من الألقاب، عبر رياضيين صالوا وجالوا في مختلف البطولات القارية والعالمية، حققوا مراكز متقدمة واقتنصوا الميداليات الذهبية والفضية والبرونزية، وعلى رأسهم العداء هيلي قبر سيلاسي.

ويعد سيلاسي (45 عامًا) أشهر عداء إثيوبي للمسافات الطويلة على مستوى القارة السمراء والعالم، وفاز بلقب بطولة العالم 4 مرات، وأحرز ميداليتين ذهبيتين في الدورات الأولمبية، وحقق العديد من الأرقام القياسية في سباق العدو، واعتزل اللعب قبل 6 سنوات مضت، وتم انتخابه رئيسًا للاتحاد الإثيوبي لألعاب القوى في نوفمبر/ تشرين الثاني 2016 لمدة 4 سنوات.

أبرز المشاركين في المنافسة

تتنافس إثيوبيا في 4 رياضات مختلفة بأولمبياد طوكيو، هي ألعاب القوى وسباق الدراجات والسباحة والتايكوندو، فمن هم أبرز المشاركين من الرياضيين الإثيوبين الذين سيمثلون بلادهم في هذا الحدث الضخم؟.

وبحسب اللجنة الأولمبية المحلية، فإن إثيوبيا ستمثل بـ 63 رياضيًا في النسخة المقامة خلال الفترة من 23 من يوليو/ تموز الجاري وحتى 8 أغسطس/ آب المقبل.

وتعول إثيوبيا كثيرا على ألعاب القوى، لما حققه العدائون الإثيوبيون من نتائج مشرفة طوال السنوات الماضية، حيث اقتنص لاعبوها العديد من الميداليات الذهبية وبرزت أسماء في عالم اللعبة دوليا.

العداءة الإثيوبية لتي تسنبت قيدي، هي واحدة من 65 رياضيًا يمثلون بلدها في أولمبياد طوكيو، وستمثلها في سباق الـ10000 متر، باعتبارها أحد الرياضيين الذين نالوا ميداليات في هذا المضمار، حيث فازت بالميدالية الفضية في سباق 10000 متر بالدوحة .

وتمكنت تسنبت من المحافظة على اللقب الذي حققته مواطنتها تيرونيش ديبابا، حيث حققت الرقم القياسي العالمي في سباق الـ5000 متر في إسبانيا، بزمن قدره 14 دقيقة و6 ثوان و62 ميكروثانية لإكمال المسابقة المطلوبة.

وفازت العداء الإثيوبية تسنبت في بطولة العالم تحت 20 عاما، خلال نسختي عامي 2015 و2017.

كما يعتبر العداء الإثيوبي نيبريت ملك (21 عامًا) أحد أهم المشاركين بالأولمبياد، باحثا عن تحقيق الذي ظل يراوده منذ أن قدوته ومواطنه كينينيسا بيكيلي في دورة لندن 2012 على شاشة التلفزيون.


أما العداء شورى قيطاتا سيكون هو الآخر ضمن أبرز المنافسين من إثيوبيا، وهو حائز على جائزة ماراثون لندن الرياضي، وفاز بالمركز الأول أمام الكيني إليود كيبشيج في سباق المسافات الطويلة هناك.

وكذا الحال، سيكون العداء الإثيوبي سلمون باريجا من أبرز المشاركين بإسم إثيوبيا في سباق 10000 متر في أولمبياد طوكيو، وله فرصة احتياطية في سباق 5000 متر.

وحقق سلمون ميدالية ذهبية في سباق 5000 متر في بطولة العالم تحت 20 عاما نسخة 2016 في بولندا، وفاز في 2017 بالميدالية الذهبية خلال سباق 5000 متر في بطولة أفريقيا لألعاب القوى بالجزائر.

 كما شارك بسباقين في عام 2017 وتنافس في منافسات ألعاب القوى 2018 لبطولة أفريقيا لألعاب القوى، بجانب مشاركته أيضا في بطولة العالم لألعاب القوى الداخلية.

كذلك فاز بالدوري الماسي عام 2018 في سباق 5000 متر، محققا 12 دقيقة و43 ثانية، وفي سباق هولندا عام وصل سلمون إلى 10000 متر في 26 دقيقة و49 ثانية و46 ميكروثانية.

وسيكون العداء الإثيوبي يوميفي كجلتشا، أحد ممثلي البلاد في سباق 10 آلاف متر في أولمبياد طوكيو، فهو أيضا يمتلك سجلا من النجاحات في هذه الرياضة وخاصة فوزه في 3000 متر الحواجز، بجانب فوزه بالعديد من السباقات الأخرى، منها بالدوري الماسي في النرويج، محسنًا مركزه السابق مع العداء الإثيوبي الشهير هيلا قبري سيلاسي.

أبرز الغائبين عن أولمبياد 2021

بالرغم من بروز 4 أسماء من إثيوبيا في ألعاب القوى خلال منافسات أولمبياد طوكيو 2020، إلا أن هناك أسماء أخرى تغيب لأسباب متفاوتة، من بينها الثنائي ماري ديبابا وليزا دييز.

ماري ديبابا هي عداءة إثيوبية لمسافات طويلة، توجت بالميدالية البرونزية في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016، وحصلت على المركز الثاني في ماراثون شيكاغو، بجانب فوزها بالمركزين الثاني والثالث في ماراثون بوسطن بالولايات المتحدة عامي 2014 و2015، وسباق المرأة في العاصمة الصينية بكين 2015.

أما ليزا دييزا، فهي عداءة إثيوبية لمسافات طويلة، وحصلت على أول ميدالية دولية في بطولة ألعاب القوى الإفريقية للناشئين عام 2009 في موريشيوس، وحصدت ذهبية لمسافة 10 آلاف متر، كما فازت في ماراثون بوسطن عامي 2013 و2015، ونسخة عام 2011.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة