قصة صفقة.. عقدة الكرة الذهبية تدخل نيمار تاريخ كرة القدم

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حكايات انتقال اللاعبين بين الأندية بالعديد من القصص الغريبة، علما أن سوق التعاقدات أصبح من العلامات الرئيسية في كرة القدم.

"العين الرياضية" تستعرض في التقرير التالي، إحدى الصفقات المثيرة التي حدثت بالقرن الـ21، بالنظر إلى السيناريو الذي صاحبها، وهنا الحديث عن المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا وانتقاله من برشلونة الإسباني إلى باريس سان جيرمان الفرنسي في 2017.

بداية استثنائية

ولد نيمار يوم 5 فبراير/ شباط 1992، وذلك بمدينة "موجي داس كروزيس" البرازيلية، وعرف عنه منذ الصغر حبه الشديد لكرة القدم، وخاصة تسجيل الأهداف.

بدأ نيمار مسيرته الاحترافية بصفوف سانتوس البرازيلي، وذلك بالعام 2009، واستطاع الشاب الصغير أن يظهر موهبة استثنائية، ساهمت في تتويج الفريق خلال سنة 2011 بكأس ليبرتادوريس والظهور في كأس العالم للأندية.

موهبة نيمار جذبت أنظار كبار أندية أوروبا وهنا الحديث عن برشلونة وريال مدريد وتشيلسي، لكن سانتوس ظل متمسكا باللاعب.

ظل نيمار وفيا لسانتوس، حتى جاء صيف 2013، والذي رأى فيه اللاعب ووالده ضرورة تحقيق اللعب في أوروبا.

وفي 24 مايو/ أيار 2013 ، أعلن سانتوس أنه تلقى عرضين لنيمار، لكنه لم يكشف عن هويتهما، وإن كانت التقارير الصحفية تؤكد أنهما من ريال مدريد وبرشلونة.

ولكن في اليوم التالي، أعلن نيمار أنه سيوقع لصالح برشلونة، لينضم للفريق الكتالوني بعد مشاركته مع منتخب البرازيل في كأس القارات 2013، مقابل 57 مليون يورو، وبشرط جزائي 190 مليون يورو.

توهج نيمار رفقة برشلونة وساهم في تتويج الفريق بعدة ألقاب أبرزها ثلاثية الدوري الإسباني وكأس الملك ودوري أبطال أوروبا بموسم 2014-2015.


عقدة الكرة الذهبية

ورغم تألق نيمار مع برشلونة، إلا أنه فشل في التتويج بأي جائزة فردية كبرى، خاصة مع استمرار توهج زميله الأرجنتيني ليونيل ، فضلا عن البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد بذلك الوقت.

وهنا بدأ نيمار يفكر في مغادرة برشلونة حتى يستطيع الذهاب إلى فريق يكون هو نجمه الأول، ويقوده للتتويج بالبطولات، وهو ما سيفتح له أبواب الظفر بالكرة الذهبية.

وخلال هذا الوقت، وتحديدا في صيف 2017، ظهر باريس سان جيرمان وتفاوض مع والد نيمار وأقنعه بالمشروع الباريسي، لكن النادي الفرنسي اصطدم بعقبة الشرط الجزائي في العقد المعدل لنيمار والبالغ 222 مليون يورو.

وبعد محادثات، قرر باريس سان جيرمان كسر الشرط الجزائي، وأقنع نيمار بذلك، ليبلغ الأخير مسؤولي برشلونة برغبته في الرحيل، ليصبح خائنا في نظرا الجماهير الكتالونية.

ويوم 4 أغسطس/ آب 2017، أعلن باريس سان جيرمان حصوله على توقيع نيمار مقابل 222 مليون يورو، ليصبح منذ ذلك الوقت وحتى الآن، أغلى لاعب في التاريخ.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة