جوارديولا يعلن نهاية موسم دياش وستونز ووكر مع مانشستر سيتي

صحيفة اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد الإسباني جوسيب جوارديولا، مدرب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي انتهاء الموسم الحالي بالنسبة للثلاثي المصاب روبن دياش وجون ستونز وكايل ووكر مع الفريق، معربا في الوقت نفسه عن شعوره بـ"أن الجميع في هذا البلد" يريد فوز .

وانفرد مانشستر سيتي بصدارة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي لكرة القدم، عقب فوزه الكاسح 5 / صفر على ضيفه نيوكاسل يونايتد، الأحد، في المرحلة الخامسة والثلاثين للمسابقة، حيث ابتعد بفارق 3 نقاط أمام أقرب ملاحقيه ليفربول، قبل خوض الفريقين مبارياتهما الثلاث الأخيرة في البطولة.

واستغل مانشستر سيتي تعثر ليفربول، الذي سقط في فخ التعادل 1 / 1 مع ضيفه توتنهام هوتسبير أمس السبت في المرحلة ذاتها، ليقترب الفريق السماوي بقوة من الاحتفاظ باللقب الذي توج به في الموسم الماضي.

واضطر دياش للخروج من ملعب المباراة في فترة الراحة ما بين الشوطين، بسبب معاناته من مشكلة عضلية، لينضم إلى قائمة المصابين التي تضم ستونز ووكر، اللذين غابا عن اللقاء الذي جرى بملعب (الاتحاد)، بسبب معاناتهما من الإصابة في الفخذ والكاحل على الترتيب.

ونقلت وكالة الأنباء البريطانية (بي أيه ميديا) تصريحات جوارديولا عقب المباراة، حيث قال "روبن وكايل وجون سيغيبون حتى نهاية الموسم. ربما سيكونون جاهزين في الموسم التحضيري القادم".

وفي حديثه إلى شبكة (بي إن سبورتس)، قال جوارديولا "منذ أسبوع كنا على القمة (لكن) الكل في هذا البلد يدعم ليفربول من وسائل الإعلام والجميع".

وأضاف جوارديولا "ليفربول بالطبع لديه تاريخ لا يصدق، في أوروبا والمسابقات. ولكن ليس في الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث توج بلقب وحيد خلال 30 عامًا. لكنها ليست مشكلة على الإطلاق. الوضع على ما هو عليه".

وتناسى مانشستر سيتي أحزانه القارية، عقب خروجه المؤلم من الدور قبل النهائي ببطولة دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء الماضي، إثر خسارته 5 / 6 أمام ريال مدريد الإسباني في مجموع مباراتي الذهاب والعودة، ليفشل مرة أخرى في تحقيق حلمه بالتتويج باللقب المرموق للمرة الأولى في تاريخه.

وأحرز رحيم ستيرلينج هدفين، فيما تكفل رودري وإيمريك لابورت وفيل فودين بتسجيل باقي الأهداف الخمسة في شباك نيوكاسل.

وأوضح جوارديولا الذي يستعد فريقه للسفر الآن لملاقاة مضيفه وولفرهامبتون يوم الأربعاء القادم "أنا سعيد للغاية. لقد كانت مباراة مثالية".

وأشار مدرب مانشستر سيتي "قبل بداية المباراة مباشرة شعرت بخيبة أمل الجماهير ولكنهم لم يكونوا غاضبين أو منزعجين من هويتنا كفريق".

وتابع "ما فعلناه اليوم قمنا به خلال السنوات الخمس الماضية من خلال اللعب كل ثلاثة أيام. نحاول حصد ثلاث نقاط أخرى، وهناك ثلاث مباريات متبقية، بطولة وحيدة نسعى للفوز بها الآن".

وأكد جوارديولا "نعاني من مشاكل كبيرة في الخط الخلفي لأن لدينا ثلاثة مدافعين فقط لهذه المباريات الثلاث لكننا سنحاول القيام بذلك".

وشدد المدرب الإسباني "سيكون لقاء وولفرهامبتون يوم الأربعاء بمثابة مباراة نهائية بالنسبة لنا، إذا كنا قادرين على الفوز، فربما سيكون بمقدورنا الوصول للمباراة الأخيرة بالبطولة ونحن نحتفظ باللقب ونحتفل به مع جماهيرنا على ملعبنا".

واختتم جوارديولا تصريحاته قائلا "لا يزال ، بالطبع ، كل شيء يمكن أن يحدث في كرة القدم. إذا كان قد حدث في 56 ثانية قبل ثلاثة أيام فمن الممكن أن يتكرر الأمر في المباريات الثلاث المتبقية لنا في الدوري".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة