مبيعات الهواتف تراجعت بـ 14% في فبراير بسبب

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

1

شارك

7e1322b863.jpg

قالت شركة أبحاث السوق (كاونتر بوينت ريسيرش) Counter Research الخميس: إن مبيعات الهواتف الذكية العالمية تراجعت بنسبة 14% في شهر شباط/ فبراير الماضي مع انتشار فيروس المستجد في وخارجها، وهو نذير محتمل لمزيد من التراجع مع تفاقم تفشي المرض في أجزاء كثيرة من العالم.

ودفع تفشي الفيروس شركة آبل وغيرها من مصنعي الهواتف الذكية إلى إغلاق متاجرها في الصين في شباط/ فبراير، وتشير البيانات الحكومية إلى أن شركة آبل باعت أقل من 500 ألف ذكي في سوق البر الرئيسي الصيني خلال الشهر الماضي.

وبدأت الصين – التي شهدت انخفاضًا في المبيعات بنسبة 38% في شباط/ فبراير مقارنة بالعام الماضي – الآن في إظهار بوادر انتعاش مع إعادة فتح العديد من المتاجر في منتصف آذار/ مارس الجاري.

وقال (جان بارك) – كبير المحللين في (كاونتر بوينت): إن هناك مؤشرات على التعافي في كوريا الجنوبية، ولكن بالنسبة لأجزاء أخرى من العالم، “الأسوأ لم يأت بعد”.

ويواجه صانعو الهواتف الذكية اضطرابات جديدة في سلسلة التوريد حيث تفرض المزيد من البلدان أوامر الإغلاق. يوم الثلاثاء، قالت شركة (فوكسكون) – التي تعد أحد موردي آبل الرئيسين: إنها ستعلق العمليات في الهند امتثالًا للأوامر الحكومية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البوابة العربية للأخبار التقنية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البوابة العربية للأخبار التقنية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق