كيف يستخدم رواد الفضاء الحمام خارج الأرض؟ رائد بوكالة ناسا يشرح

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هل تساءلت يومًا كيف يستخدم رواد الفضاء الحمام خارج الأرض؟ هذا ما أوضحه رائد فضاء ناسا كريس كاسيدي، الذي أكمل مؤخرًا مهمته كقائد البعثة 63 لمحطة الفضاء الدولية، ولم يدخل كاسيدي في التفاصيل حول العملية فحسب، بل أخذ الفيديو الخاصة به في جولة بالمحطة الفضائية، وهنا نرصد بالتفاصيل كيف يلبى الرواد حاجتهم للحمام فى الفضاء وفقا لما ذكره موقع "space" ".

أولاً، لا يُطلق على حمام المحطة الفضائية اسم "مرحاض"، ولكن تستخدم ناسا بدلاً من ذلك مصطلح "حجرة النفايات والنظافة " (WHC).


حمام الفضاء

يحتوي WHC على جدران وباب لمنح رواد الفضاء الخصوصية، والتي يحتاجون إليها نظرًا لأن الحمام الصغير الذي يشبه الخزانة يقع بجوار صالة الألعاب الرياضية في المحطة الفضائية مباشرةً، والتي تشمل جهاز الجري وآلة الوزن التي يستخدمها رواد الفضاء لتجنب فقدان العضلات والعظام خلال الرحلات الطويلة في الفضاء.

قال كاسيدي، إن ما يظل كما هو من الأرض إلى الفضاء هو الرغبة في الذهاب إلى الحمام، ولكن بمجرد أن يدرك رائد الفضاء أنه بحاجة للذهاب إلى الحمام، فعليه أولاً التحقق من أن نظام WHC جاهز، فقبل أن يبدأ رواد الفضاء في استخدام الحمام ، يتعين عليهم إلقاء نظرة على لوحتَي التحكم الأساسيتين به.

وإذا كان النظام جاهزًا للاستخدام، فسيتم إضاءة ثلاثة مصابيح صفراء لتشكيل حرف V ، وتضمن هذه الأضواء أن النفايات السائلة تذهب إلى مجمع معالج البول.

كما أنه بمجرد ضبط ذلك، يخطو رائد فضاء داخل WHC ويغلق الباب، ثم يمسك بخرطوم متصل بقمع ويحول صمام على الخرطوم الذي يشغل النظام بأكمله، ويؤدي تشغيل الصمام إلى تدفق الهواء الذي يمتص عبر القمع الموجود على الخرطوم، ويتبول رواد الفضاء مباشرة في الخرطوم، الذي يمتص البول مباشرة إلى المعالج.

وقال كاسيدي إن مرحاض المحطة الفضائية هو مقعد فوق دلو يحتوي على حوالي 30 حاوية، يكشف فتح الغطاء عن فتحة يبلغ قطرها حوالي خمس إلى ست بوصات ملفوفة ببطانة بلاستيكية.

يجلس رواد الفضاء حول الفتحة تمامًا لاستخدامه كما نفعل على الأرض ويتغوطون ويمسحون أنفسهم ثم يضعون الحاوية داخل فتحة لسحبها، وذلك من خلال نفس نظام الشفط الذي يستخدم تدفق الهواء لمنع البول من الخروج من القمع يعمل أيضًا على إبقاء جميع الفضلات داخل المرحاض.

وعند الانتههاء من هذه العملية يسحبون البطانة البلاستيكية من الفتحة ويستخدمون عصا طويلة لدفع الكيس لأسفل في الدلو الموجود أسفل المرحاض، ثم يمسكون ببطانة جديدة ويمدونها حول الفتحة حتى تكون جاهزة للشخص التالي الذي يحتاجها، ثم يغلقون الغطاء والصمام.

وقد تتغير هذه العملية قليلاً بما في ذلك تسهيل التبول على النساء على متن المحطة الفضائية، عندما يقوم رواد الفضاء بتثبيت المرحاض الجديد الذي تم إرساله إلى محطة الفضاء الدولية في أواخر سبتمبر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

0 تعليق