رائد أمريكى ينشر أول مقطع له من الفضاء بعد دخوله التاريخ

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شارك رائد فضاء ناسا، فيكتور جلوفر، أول له من الفضاء بينما حلّق هو وثلاثة رواد آخرون فوق الأرض أثناء سفرهم إلى محطة الفضاء الدولية، إذ يعد جلوفر جزءا من مهمة Crew-1 التى تم إطلاقها على متن كبسولة "دراجون" التابعة لشركة "سبيس إكس"، الملقبة بـ Dragon Resilience، فى 15 نوفمبر.

وهذه هى أول رحلة لجلوفر إلى الفضاء، وحاول من خلال مقطع الفيديو مشاركة الإثارة التى كان يشعر بها، قائلا وهو ينظر إلى الأرض إن المشاهد لا يمكنها وصف شعوره.

والمقطع القصير، الذى تمت مشاركته على "تويتر"، مدته بضع ثوان فقط ولكنه يظهر منحنى كوكبنا والسماء الزرقاء المذهلة والسحب المنتشرة فى الغلاف الجوي.

وأغرم جلوفر بالفضاء عندما كان فى المدرسة الإعدادية، وبعد عقود يعيش هذا على ارتفاع 250 ميلا فوق سطح الأرض.

والتحمت مركبة "دراجون" الأمريكية المأهولة أوتوماتيكيا فى الساعة 4 صباحا بتوقيت غرينتش يوم 17 نوفمبر، بالمحطة الفضائية الدولية وأظهر فيديو من ناسا استقبال رواد المحطة لطاقم المركبة.

وقام جلوفر برحلة 240 ميلا مع قائده مايكل هوبكنز وزملائه رواد الفضاء شانون ووكر وسويتشى نوجوتشى من وكالة الفضاء اليابانية، JAXA.

وجنبا إلى جنب مع تحقيق حلمه الشخصى، حقق جلوفر أيضا علامة فارقة فى التاريخ لكونه أول شخص أسود البشرة يصل إلى المدارى لإقامة طويلة تمتد 6 أشهر.

وأرسلت وكالة ناسا أكثر من 300 رائد فضاء أمريكى إلى الفضاء، لكن 14 منهم فقط كانوا من السود، حسبما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز.

وانضم جلوفر إلى صفوف ناسا فى عام 2013 وهو قائد فى البحرية الأمريكية، لكنه الآن رائد الفضاء الأسود الرابع عشر الذى يغامر بالفضاء.

قال جلوفر فى فيديو ناسا: "لقد كان الطيران جزءا مهما من حياتى المهنية وأنا أحب القيام بذلك".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق