استهداف شركة Apple بهجوم لبرنامج الفدية.. اعرف التفاصيل

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
كشف تقرير لموقع The Verge عن استهداف شركة Apple في هجوم ببرنامج الفدية بقيمة 50 مليون دولار بعد سرقة مجموعة من مخططات الهندسة والتصنيع للمنتجات الحالية والمستقبلية من Quanta، وهي شركة مقرها تايوان تصنع أجهزة MacBooks ومنتجات أخرى لشركة Apple.

 

والتسريب الذي تم الإبلاغ عنه لأول مرة بواسطة The Record، تم تنفيذه بواسطة REvil ، وهي مجموعة قرصنة روسية معروفة أيضًا باسم سودينوكيبي، كانت المجموعة قد بدأت بالفعل في نشر الصور المسروقة في 20 أبريل، وتوقيتها على وجه التحديد لتتزامن مع حدث "Spring Loaded" الأخير لشركة Apple، بعد أن رفضت Quanta دفع فدية قدرها 50 مليون دولار مقابل البيانات، تأمل المجموعة تدفع Apple الفدية بحلول الأول من مايو، ووعدت بمواصلة نشر صور جديدة من التسريب يوميًا حتى يتم ذلك.

 

أكدت Quanta أن خوادمها قد تم اختراقها في بيان نقلته Bloomberg ، وعلقت قائلة: "لقد عمل فريق أمن المعلومات في Quanta Computer مع خبراء تكنولوجيا المعلومات الخارجيين ردًا على الهجمات الإلكترونية على عدد صغير من خوادم Quanta" إلا ان الشركة اكدت "لا يوجد تأثير مادي على عمليات الشركة التجارية" الاختراق.

 

ويبدو أن المستندات دقيقة

تمتلك REvil تاريخًا من هجمات الفدية المماثلة، كما يشير Bleeping Computer ، حيث نفذت المجموعة أيضًا عمليات اختراق مماثلة على شركة Acer وشركات أخرى في الأشهر العديدة الماضية، لكن هجوم كوانتا - بسبب اتصاله بشركة Apple وإمكانية الكشف عن أجهزة Apple غير معلن عنها - يمثل الهدف الأكثر شهرة للمجموعة حتى الآن.

 

ولم توضح الشركة مدى التسريب حتى الآن، لكن الصور التي سربتها شركة REvil حتى الآن تتضمن مخططات لإعادة تصميم iMac التي تم الكشف عنها مؤخرًا من Apple. 

 

وتتضمن المخططات أيضًا تحذيرات في كل صفحة تقريبًا: "هذه ملكية لشركة Apple ويجب إعادتها"، وتحدد أنه لا يجب إعادة إنتاج المستندات أو نسخها أو نشرها.

 

كما تضم ​​الملفات التي تم الكشف عنها رسومًا تخطيطية لتصنيع تحديث Apple MacBook Air الذي تم إصداره بالفعل وجهاز كمبيوتر محمول لم يتم إصداره بعد والذي يتميز بمنافذ إضافية تماشيًا مع الشائعات الحالية لتحديث الكمبيوتر المحمول القادم من Apple.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق