التكنولوجيا تساهم في تنظيم أولمبياد طوكيو

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عرفت دولة منذ فترة طويلة على أنها رائدة في تطوير الأدوات التقنية من أجل استخدامات مختلفة. وجاء تنظيمها لدورة ألعاب أولمبياد طوكيو كفرصة لها لاستخدام التكنولوجيا على نطاق واسع من أجل إدارة الحدث بشكل فعال.

استخدام التكنولوجيا في أولمبياد طوكيو 2020

تصدرت الروبوتات المشهد في أولمبياد طوكيو 2020. وذلك في محاولة لتقليل عدد المتطوعين من البشر في ضوء انتشار جائحة .

وتستخدم روبوتات الدعم الميداني ذاتية القيادة FSR التي تعمل بالذكاء الاصطناعي والمزودة بكاميرات وأجهزة استشعار لاسترداد عناصر مثل الرمح التي يطلقها الرياضيون.

وهناك روبوتات الدعم البشري HSR وروبوتات دعم التوصيل DSR المخصصة لتوجيه المتفرجين وإحضار الوجبات الخفيفة والمعدات المختلفة.

كيف تساهم التكنولوجيا في تنظيم أولمبياد طوكيو 2020

بالإضافة إلى ذلك تستخدم تميمة أولمبياد طوكيو 2020 اللتان تحملان اسمي Miraitowa و Someity من أجل تحية المتفرجين والرياضيين في الأماكن الرسمية.

وقد تم تجهيز التميمة بأعين رقمية وكاميرات تمكنها من الاستجابة للتفاعل البشري. بالإضافة إلى ذلك يستخدمون أنظمة التعرف على الوجه لاكتشاف الزوار.

ويهدف الروبوت T-HR3 إلى إنشاء تجربة معززة عن بعد للتواجد في الألعاب. حيث يقوم بنقل الأصوات والصور إلى الروبوتات الشريكة في المواقع البعيدة.

اقرأ ايضًا: أمازون تدفع 10 دولارات مقابل بصمة راحة يدك

تقنية التعرف على الوجه

تم استخدام تقنية التعرف على الوجه في أولمبياد طوكيو 2020 لأول مرة لتحسين الأمن. ويتعين على جميع الأشخاص المعتمدين الذين يحضرون الألعاب والبالغ عددهم أكثر من 300 ألف شخص استخدام التكنولوجيا للوصول إلى ملاعب التدريبات والمنافسات وأماكن الإقامة.

وتحل تقنية التعرف على الوجه محل عمليات التحقق التقليدية من الهوية. وتساهم هذه التقنية في تقليل أوقات الانتظار إلى النصف.

وتم ايضًا استخدام أنظمة التحليلات NEC للكشف عن السلوك ومراقبة الحشود والمركبات أثناء منافسات أولمبياد طوكيو 2020.

اقرأ ايضًا: سبوتيفاي تختبر خطة أقل تقييدًا بتكلفة 0.99 دولار

تقنيات الواقع الافتراضي

عملت شركة إنتل على ترقية تقنية الواقع الافتراضي الخاص بها من أجل تقديم تجربة غامرة لمشاهدة أحداث طوكيو 2020 للموجودين في ملاعب المنافسات، التي تم استخدامها سابقًا في دورة الألعاب الشتوية لعام 2018.

ويتميز الإصدار الأحدث من تقنية الواقع الافتراضي بدعم المشاهدة بجودة 8K مع دعم الأحداث عبر تقنية 360 درجة.

وتم العديد من الأحداث من أولمبياد طوكيو 2020 من خلال الواقع الافتراضي. بما في ذلك حفل الافتتاح وألعاب المضمار والجمباز والملاكمة وكرة الطائرة الشاطئية.

علاوة على ذلك فمن المقرر ايضًا توفير تجربة مشاهدة حفل الختام عبر تقنية الواقع الافتراضي.

الملاعب الرقمية في طوكيو 2020

تم استخدام ما يسمى بتقنية التوأمة الرقمية التي تنشئ نسخة افتراضية من أماكن وأنظمة العالم الحقيقي لإنشاء محاكاة ثلاثية الأبعاد لمسارات السباق ونشر الكاميرات والملاعب.

وتسمح هذه التقنية للرياضيين بتجربة الاصطفاف في كتلة البداية قبل الحدث. ويمكن للمشاهدين أيضًا رؤية المنظر من المقاعد والتنقل في الحديقة الأولمبية من خلال المحاكاة الرقمية.

اقرأ ايضًا: أفضل التطبيقات لمتابعة أحداث أولمبياد طوكيو 2020

البث التلفازي عبر السحابة

عملت شركة علي بابا مع خدمة البث الأولمبية على الاستفادة من قدراتها في مجال الحوسبة السحابية لإنشاء حزمة بث رقمية فريدة من نوعها حيث أصبحت أولمبياد طوكيو أول حدث عالمي يستخدم منصة سحابية للبث المباشر.

وسمح هذا الأمر لمهندسي ومنتجي البث الذين يتعين عليهم عادةً إنشاء وحدات بث في الموقع في مركز البث الدولي في المضيفة على العمل عن بعد. وذلك لتقليل زمن التحميل والتحرير والبث بشكل أسرع.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البوابة العربية للأخبار التقنية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البوابة العربية للأخبار التقنية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة