الخارجية البريطاني: لن نعترف بحركة طالبان كحكومة لأفغانستان في المدى المنظور

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الخارجية البريطاني، دومينيك راب، إن لندن لن تعترف بحركة طالبان كحكومة لأفغانستان في المدى المنظور.

وأوضح راب في مؤتمر صحفي: "هناك حاجة للتعامل مع طالبان بشأن أفغانستان، لكن ليست لديها خطط للاعتراف بحكومتها في المدى المنظور".

يأتي ذلك بالتزامن مع استعداد حركة طالبان لإعلان وشيك عن تشكيلة حكومتها الأولى في أفغانستان بعد أسبوعين من السيطرة على العاصمة كابول.

وقال المسؤول في طالبان أحمد الله متقي على وسائل التواصل الاجتماعي، الخميس، "يجري الإعداد لمراسم بالقصر الرئاسي في كابول".

فيما تحدثت تولو الأفغانية الخاصة عن إعلان وشيك بشأن الحكومة الجديدة.

وكانت الحركة قد أعلنت خلال الأيام الماضية، أنها تنتظر الانسحاب الكامل من أفغانستان قبل الكشف عن تشكيلة حكومتها.

ومنتصف الشهر الماضي، تمكنت حركة طالبان من السيطرة على الأغلبية العظمى من الأراضي الأفغانية بما فيها العاصمة كابول، وعادت إلى الحكم في البلاد.

إحداثيات أثارت مخاوف حول وضعية الحقوق والحريات وعلاقات الحركة مع دول العالم مستقبلا، وسط طمأنة متكررة منها ورسائل إيجابية متعددة.

ورغم حرص الحركة على إعطاء صورة أكثر انفتاحا واعتدالا، فإن الكثير من الأفغان والقادة الأجانب يشككون بوعودها، وذلك بسبب النظام الصارم جدا الذي فرضته عند توليها الحكم بين عامي 1996 و2001.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة